كلمة الادارة قررت الادارة غلق الأقسام السياسية وحذف كل مايمت للسياسة بصلة في اي من أقسام المنتدى وكذلك التواقيع والصور الرمزية وذلك الى حين .. واي موضوع مخالف سوف يتم حذفه دون الرجوع لصاحبه فرجاء الالتزام بذلك وشكرا

« آخـــر الــمــواضــيــع »
         :: القوات الجوية تحبط محاولة لاختراق الحدود الغربية (آخر رد :زهرة فى خيالى)       :: ماجد المهندس و امال ماهر -ـ أعترف (آخر رد :حسام الدين بهي الدين)       :: صور أعضاء خلية الإسكندرية الإرهابية المخططة لتفجيرات الكنائس (آخر رد :زهرة فى خيالى)       :: حريق بحديقة حيوان الجيزة ليلة العيد (آخر رد :زهرة فى خيالى)       :: كل عام وأنتم بخير (آخر رد :حسام الدين بهي الدين)       :: الإفراج عن هشام طلعت مصطفى تطبيقا لقرار العفو (آخر رد :زهرة فى خيالى)       :: عمل إرهابي وشيك كان يستهدف المسجد الحرام (آخر رد :زهرة فى خيالى)       :: تم البدر بدرى .. شريفة فاضل (آخر رد :دكتور علاء)       :: 10 فواكهه هيخلوا بشرتك أحلى وأصغر (آخر رد :حسام الدين بهي الدين)       :: لو بتحبى المجوهرات.. 10 أشكال جديدة للـ "دبلة" اختارى منها (آخر رد :دكتور علاء)      


العودة   أكاديمية همس الثقافية > عالم الفن > نجوم من الزمن الجميل
نجوم من الزمن الجميل شخصيات فنية أثرت عالم السنيما والمسرح والدراما



إضافة رد
قديم 17-11-2016, 10:46 AM   #1

إدارة المنتدى
مراقب المنتديات التقنية والفنية


الصورة الرمزية دكتور علاء
دكتور علاء متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 8315
 تاريخ التسجيل :  Feb 2011
 أخر زيارة : اليوم (08:06 AM)
 المشاركات : 19,380 [ + ]
 التقييم :  1241
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Male
 MMS ~
MMS ~
 SMS ~
علاء الدين
 قـائـمـة الأوسـمـة
وسام التميز في المطبخ

وسام التميز المركز الرابع

لوني المفضل : #B45F04
افتراضي عالم مصري اغتاله الموساد: ابن ممثل معروف



قصة عالم مصري اغتاله الموساد:
ابن ممثل معروف وثالث أشهر علماء
الاتصالات الفضائية في العالم

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي


بينما كان أحد سكان العمارة رقم (20) بشارع طيبة بالإسكندرية، يفكر في المصدر الذي ينبعث منه رائحة الغاز التي انتشرت في العقار، سمع صوت ارتطام شديد بأرض الشارع، ليسرع إلى النافذة ويرى جثة شخص في الأربعينات ملقاه على الأرض والدماء تنزف من رأسه، فأسرع للاتصال تليفونيا بشرطة النجدة التي وصلت في الحال لمكان الحادث.

بدأت الشرطة في سؤال سكان العمارة والشارع عن شخصية القتيل ، لكن أحدا لم يجب فقد كان القتيل غريبا عن الحي كله، وبسرعة تتوصل تحريات رجال الشرطة إلى شخصية الضحية، إنه الدكتور سعيد السيد بدير، الذي جاء بالأمس إلى شقة شقيقه سامح بالطابق الرابع من العمارة رقم (20)، بحسب ما وثقه كتاب «الموساد واغتيال زعماء وعلماء» الصادر عن دار «كنوز» للطبع والنشر، للكاتب حمادة إمام.

دخلت الشرطة الشقة واكتشفوا وجود أنبوبة بوتاجاز في غرفة النوم، وبقعة دم على السرير، ثم يأتي تقرير الطبيب الشرعي وتحقيقات النيابة لتؤكد أن القضية مجرد انتحار ،

ولأن الجميع لم يكن يعرف عن الضحية سوى أنه نجل الفنان الراحل السيد بدير، خرجت الصحف في اليوم التالي بخبر الانتحار.



اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي



كان يمكن أن تمر المسألة مرور الكرام إلى أن جاء شقيق الضحية إلى النيابة وأدلى بأقواله التي غيرت مسار القضية تمامًا، بعد أن كشف المكانة العلمية للضحية، والذي كان ثالث العلماء على مستوى العالم في مجال الميكرويف والاتصالات الفضائية، وهو من مواليد روض الفرج في 4 يناير 1949، ضابط ومهندس متقاعد في القوات المسلحة، يحمل رتبة عقيد، كما أنه يحمل العديد من الشهادات العلمية، وأول من حصل على درجة الماجستير في الهندسة الكهربائية من الكلية الفنية العسكرية، بالإضافة إلى درجة الدكتوراة في الهندسة الإليكترونية من جامعة «كنت» بإنجلترا، وتم ترشيحه لجائزة الدولة التشجيعية.


بدأت النيابة تصغي جيدا وهي تسمع عن المكانة العلمية والعالمية للضحية، وعرف وكيل النائب العام أن الضحية بعد إنهاء خدمته العسكرية سافر إلى ألمانيا لاستكمال أبحاثه بعد أن تعاقد مع جامعة «ديزبورج» مع وعد منه أن يرسل لمصر قبل أي دولة أخرى نتائج أبحاثه.
سافر إلى ألمانيا وأنجز 13 بحثا علميا في غاية الأهمية، وعندما فكر في التوجة إلى الولايات المتحدة لاستكمال أبحاثه بدأت المشاكل تحاصره في ألمانيا، حتى أنه كان يجد بعض أثاث بيته قد تغير مكانه أثناء غيابه.

لم يتحمل الدكتور سعيد تلك الضغوط فقرر العودة إلى مصر، حيث كان مشغولا بأحد أهم الأبحاث في حياته، واتصل بشقيقه سامح وطلب منه مفتاح شقته في الأسكندرية حتى يبدأ في بحثه هناك، لكن كان من لا يرغب في إتمام هذا البحث، وقرر التخلص منه، فأرسلوا ثلاثة اقتحموا الشقة وقيدوه، ثم اقتادوه إلى غرفة النوم وقام أحدهم بقطع شريان يده، بينما أحضر الآخر أنبوبة غاز ووضعها بجانبه في غرفة النوم، وانتظروا حتى فاضت روحه، فألقوا بجثته من البلكونة.

كان مجال تخصصه يتلخص في التحكم في المدة الزمنية منذ إطلاق القمر الصناعي إلى الفضاء، والتحكم في المعلومات المرسلة من القمر الصناعي إلى مركز المعلومات في الأرض، سواء كان قمرا استكشافيا أم قمر تجسس، وأحدثت أبحاثه ثورة في مجال الأقمار الصناعية سواء كانت مخصصة للأغراض العسكرية أو المدنية، ومن خلالها يمكن معرفة المعلومات المرسلة من وإلى القمر الصناعي، الأمر الذي أزعج كل أجهزة الاستخبارات في العالم، خاصة الموساد الإسرائيلي.


اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي


 
 توقيع :
اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي


لمعرفة صحة الحديث قبل نشره للتأكد من صحته بالألوان
ادخل الى هذا الموقع اكتب جزء من الحديث

http://hdith.com
فاذا ظهر الحديث بخلفية اخضر اللون فاسناده صحيح
واذا ظهر الحديث بخلفية رمادى اللون فهو موقوف
واذا ظهر الحديث بخلفية حمراء فاسناده ضعيف


لمن يحتاج الى متبرع بالدم ( بنك الدم )


رد مع اقتباس
إضافة رد
مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 09:17 PM بتوقيت القاهرة



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd. Designed & TranZ By Almuhajir
جميع المواضيع تعبر عن رأى كاتبها فقط دون ادنى مسئولية على المنتدى
vEhdaa4.0 by vAnDa ©2010