ننتظر تسجيلك هـنـا

كلمة الادارة قررت الادارة غلق الأقسام السياسية وحذف كل مايمت للسياسة بصلة في اي من أقسام المنتدى وكذلك التواقيع والصور الرمزية وذلك الى حين .. واي موضوع مخالف سوف يتم حذفه دون الرجوع لصاحبه فرجاء الالتزام بذلك وشكرا

« آخـــر الــمــواضــيــع »
         :: كهف الجارة لغز حير علماء الجيولوجيا (آخر رد :أمينه موسى)       :: ثلوج الجبال كلمة السر فى سياحة سانت كاترين بالصور (آخر رد :أمينه موسى)       :: السيسي لابنة الشهيد محمد مصطفى عياد: "إذا كان يكفيكى نحضر فرحك هنحضر" (آخر رد :زهرة فى خيالى)       :: مدير قصر العينى: إنقاذ الساحر التركى بمصل مضاد للأفاعى بعد فشل بلاده فى علاجه (آخر رد :زهرة فى خيالى)       :: روعه حديقة اميرجان التركية (آخر رد :أمينه موسى)       :: روعه كهوف إيزرايسنفلت في النمسا (آخر رد :أمينه موسى)       :: يامصريين أحذروا الشائعات ......متجدد ...تابعونا أولا بأول (آخر رد :زهرة فى خيالى)       :: السيسى: الدولة المصرية كانت مهددة قبل 3 سنوات بـ"الإفلاس" (آخر رد :زهرة فى خيالى)       :: السيسي للسودانيين: "والله لن تروا من مصر إلا كل طيب" (آخر رد :زهرة فى خيالى)       :: زوجة البشير تحتفى بقرينة السيسى فى القصر الجمهورى بالخرطوم (آخر رد :زهرة فى خيالى)      


 
العودة   أكاديمية همس الثقافية > همس التاريخ والسياحة > احداث وشخصيات تاريخية
 

احداث وشخصيات تاريخية

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 24-04-2009, 06:19 PM   #1
كبار الشخصيات


الصورة الرمزية احمد الهاشمى
احمد الهاشمى غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 283
 تاريخ التسجيل :  Feb 2008
 أخر زيارة : 14-02-2018 (08:53 PM)
 المشاركات : 12,640 [ + ]
 التقييم :  292
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Male
وسام الكاتب المميز

لوني المفضل : Blanchedalmond
آخـر مواضيعي

قـائـمـة الأوسـمـة

التوقيت

 

افتراضي سيدات في حب الله(مختصر)




من هي المرأة المميزة ؟؟
هي المسلمة ذات المنهج الواضح ، منهج أهل السنة والجماعة ، ذات الاهتمامات العالية ، والنظر الثاقب ، والرأي الحكيم ، إذا بُحث عنها في العبادة فهي من أعبد النساء ، وأخشاهن لله ..
وإذا سألت عن علمها فهي العالمة الفقيهة والمحدثة ..
وإذا سألت عن دينها فهي أشد تحرياً ..وأحرص على معرفة أمور دينها ..
وإذا سألت عن مجالسها ، فمجالس الذكر وحلق العلم وبيوت الله ..
وإذا سألت عن لباسها .. فلباس محتشم وحياء يجلله .. واتباعاً لمن سلف .
وإن سألت عن أبنائها .. فهي المربية الفاضلة والقدوة الحسنة .
تحاسب نفسها .. وتدعو إلى ربها وتصبر عند البلاء .. توابة أوابة إلى الله تعالى .

ونبدأ في سرد سيرة

سيدات في حب الله

معاذة بنت عبد الله



معاذة بنت عبد الله السيدة العالمة أم الصهباء العدوية البصرية العابدة زوجة السيد القدوة صلة بن أشيم روت عن علي بن أبي طالب



وعائشة



وهشام بن عامر حدث عنها أبو قلابة الجرمي ويزيد الرشك وعاصم الأحول وعمر بن ذر وإسحاق بن سويد وأيوب السختياني وآخرون



وحديثها



محتج به في الصحاح وثقها يحيى بن معين بلغنا أنها كانت تحيي الليل عبادة وتقول عجبت لعين تنام وقد علمت طول الرقاد في ظلم القبور



ولما استشهد زوجها صلة وابنها في بعض الحروب اجتمع النساء عندها فقالت مرحبا بكن إن كنتن جئتن للهناء وإن كنتن جئتن لغير ذلك



فارجعن وكانت تقول والله ما أحب البقاء إلا لأتقرب إلى ربي بالوسائل لعله يجمع بيني وبين أبي الشعثاء وابنه في الجنة أرخ أبو الفرج بن



الجوزي وفاتها في سنة ثلاث وثمانين فأما زوجها

صلة بن أشيم فسيد كبير لكنه ما روى سوى حديث واحد عن ابن عباس ومات شهيدا قبل ابن عباس كما قدمنا


من سير اعلام النبلاء

reputation

الموضوع الأصلي : سيدات في حب الله(مختصر) || الكاتب : احمد الهاشمى || المصدر : أكاديمية همس الثقافية

 



 

 توقيع :
إلى جنات الخُلد يامروه

التعديل الأخير تم بواسطة احمد الهاشمى ; 29-04-2009 الساعة 06:27 AM

رد مع اقتباس
قديم 24-04-2009, 06:21 PM   #2
كبار الشخصيات


الصورة الرمزية احمد الهاشمى
احمد الهاشمى غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 283
 تاريخ التسجيل :  Feb 2008
 أخر زيارة : 14-02-2018 (08:53 PM)
 المشاركات : 12,640 [ + ]
 التقييم :  292
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Blanchedalmond
آخـر مواضيعي

قـائـمـة الأوسـمـة

التوقيت

 

افتراضي




وقيل أيضا عنها

صـاحبة الهمه العالية .. والمحبـة الراقية .. والشوقِ المتزايد : مـعاذه بنت عبد الله العدوية

من عابدات البصرة أحببن طاعة الله، وتشوقن إلى لقائه كانت - رحمها الله - عابدة زاهدة،. وعالمة متفقهة .

كانت إذا جاء النهار قالت: هذا يومي الذي أموت فيه، فما تنام..

حتى إذا جاء الليل قالت: هذه ليلتي التي أموت فيها فلا تنام حتى تصبح.

وإذا جاء البرد لبست ثيابا رقاقا حتى يمنعها البرد من النوم .

وكانت تحيي ليلتها بالصلاة، فإذا غلبها النوم قامت فجالت في الدار وتقول:

يـانفس أمامك .. لو قدمت أطالت رقدتك في القبر على حسره...

ثم لا تزال تدور الصباح تخاف الموت على غفلة ونوم.. فكانت تصلي في اليوم والليلة ستمائة ركعة وتقول:

عجبت لعين تنام وقد عرفت طول الرقاد في ظُلَم القبور

وعن امرأة أرضعتها معاذة قالت: قالت لي معاذة:

يابنيه كوني من لقاء الله تعالى على حذر ورجاء، فإني رأيت الراجي محفوفا بحسن الزلفى لديه يوم يلقاه .. ورأيت الخائف له مؤملا له زمان يوم يقوم الناس لرب العاملين ثم بكت..

وكان زوجها كذلك طائعا ، حتى قال أبو السوار العدوي ذات يوم:

بنو عدي أشد أهل هذه البلدة اجتهاداً، ففي ذات يوم قاتل ابنها غزاة حتى قتل، فاجتمعت النساء عند معاذة العدوية لكي يخففن عنها، ويشاطرنها الحزن .

فقالت لهن :

(مرحبا، إن كنتن جئتن تهنئنني فمرحباً بكن، وإن كنتن جئتن لغير ذلك فارجعن. )

تقول أم الأسود بنت زيد، وكانت معاذة قد أرضعتها : قالت معاذة لما قتل أبو الصهباء (زوجها) :

و الله يابنيه ..ما محبتي للبقاء في الدنيا للذيذ عيش .. ولا لروح نسيم ..
ولكن والله أحب البقاء لأتقرب إلى ربي عز وجل بالوسائل ..لعله يجمع بيني وبين أبو الصهباء و ولده في الجنه ...

وقالت : صحبت الدنيا سبعين سنه ..ما رأيت فيها قرة عين قط..!!

رحم الله معاذة العدوية.

وروت معاذة عن عائشة أم المؤمنين وأم عمرو بنت عبد الله بن الزبير وهشام ابن عامر..

وروى عنها أبو قلابة وقتادة ويزيد الرشك وغيرهم وررى لها الجماعة، وذكرها ابن حبان فى الثقات..

وتوفيت رحمها الله سنة 101هـ







 



رد مع اقتباس
قديم 25-04-2009, 05:46 AM   #3
كبار الشخصيات


الصورة الرمزية احمد الهاشمى
احمد الهاشمى غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 283
 تاريخ التسجيل :  Feb 2008
 أخر زيارة : 14-02-2018 (08:53 PM)
 المشاركات : 12,640 [ + ]
 التقييم :  292
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Blanchedalmond
آخـر مواضيعي

قـائـمـة الأوسـمـة

التوقيت

 

افتراضي




أم الدرداء الصغرى ( هجيمة الوصابية ) العالمة الفقيهة الدمشقية :
روت علماً جماً عن زوجها أبي الدرداء ، وعن عائشة وعرضت القرآن وهي صغيرة ، على أبي الدرداء ، وطال عمرها ، واشتهرت بالعلم والعمل والزهد .
كانت تكثر من الصلاة وتدريس العلم والتفكر في آلاء الله يقول ميمون بن مهران ، وما دخلت على أم الدرداء في ساعة صلاة إلا وجدتها مصلية ، وكانت مجموعة من النساء يحضرن عندها يقمن لله مصليات حتى إن أقدامها قد انتفخت من طول القيام . وقال يونس بن ميسرة : ( كن النساء يتعبدن مع أم الدرداء فإذا ضعفن عن القيام تعلقن بالحبال [ وقد فعلت ذلك إحدى أمهات المؤمنين فنهاها النبي} { ، وأمر بحلِّه ، وقال : ليصل أحدكم نشاطه فإذا فتر فليقعد } متفق عليه



 



رد مع اقتباس
قديم 25-04-2009, 05:48 AM   #4
كبار الشخصيات


الصورة الرمزية احمد الهاشمى
احمد الهاشمى غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 283
 تاريخ التسجيل :  Feb 2008
 أخر زيارة : 14-02-2018 (08:53 PM)
 المشاركات : 12,640 [ + ]
 التقييم :  292
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Blanchedalmond
آخـر مواضيعي

قـائـمـة الأوسـمـة

التوقيت

 

افتراضي




زجلة العابدة الزاهدة :
كانت ذا صلاح وعبادة ، حدثت عن سالم بن عبد الله وغيره ، وكانت تحبس نفسها في العبادة فكلمها نفر من القراء لما رأوها تجهد نفسها بالصلاة فقالوا : ارفقي بنفسك ، فقالت : ما لي وللرفق بها ، إنما هي أيام مبادرة فمن فاته اليوم شيء لم يدركه غداً والله لأصلين لله ما أفلتتني جوارحي ، ولأصومن لله أيام صيامي ولأبكين له ما حمل الدر عيني
ثم قالت: أيكم يأمر عبده بأمر أن يقصر فيه؟
قال أبو عتبة الحواص: دخلنا على زجلة العابدة، وكانت قد صامت حتى إسودت، وبكيت حتى عميت " وصلت حتى أقعدت.وكانت زجلة لا ترفع بصرها إلى السماء، وكانت تخرج إلى الساحل فتغسل ثياب المرابطين.



 



رد مع اقتباس
قديم 25-04-2009, 07:04 AM   #5
كبار الشخصيات


الصورة الرمزية احمد الهاشمى
احمد الهاشمى غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 283
 تاريخ التسجيل :  Feb 2008
 أخر زيارة : 14-02-2018 (08:53 PM)
 المشاركات : 12,640 [ + ]
 التقييم :  292
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Blanchedalmond
آخـر مواضيعي

قـائـمـة الأوسـمـة

التوقيت

 

افتراضي




نبذة عن سيرة السيدة رابعة العدوية
السيدة رابعة العدوية رضي الله عنها: هي البصرية بنت إسماعيل، مولاة آل عتيك من بني عدوة.
قد اشتهرت في التاريخ بما قدمته من زهد وورع ومعرفة لربها، وقد كان لمجاهدتها نفسها أثر عظيم في حقل الدعوة إلى الله بالقدوة والعمل الصالح؛ حيث أدْلت بدلوها في نهر الدعوة الجاري، الذي روى ظمأ القلوب المحبة لطاعة ربها، وقد علمت من قصدها بسلوكها الإيمان واليقين وأن الأمور مرجعها إلى الله وحده.
مولدها ونشأتها:
ولدت بالبصرة، وعاشت زمنًا طويلاً.
وقد نشأت بين أبوين فقيرين صالحين بالبصرة وجاءت بعد ثلاث بنات فسماها "رابعة".
وكانت رائعة الجمال، فاتنة، ورغم ذلك لم تتزوج؛ ليس إعراضًا، ولكن لانشغالها بحلاوة العبادة والقرب من الله، ومخافة أن تقصر في حق زوجها، على ما سنذكر من أخلاقها الكريمة.
وروى أبوها: أنه رأى في المنام النبي صلى الله عليه وسلم يقول له: { لا تحزن؛ فهذه الوليدة سيدة جليلة }، ثم جاء من بعدها الرزق الوافر، وما لبث أن مات هذا الأب الصالح، ثم لحقت به زوجته دون أن يتركا من أسباب العيش سوى قارب ينقل الناس بدراهم معدودة، وخرجت لتعمل مكان أبيها ثم تعود بعد عناء تهون عن نفسها بالغناء، وقد كان للعراق في هذا الوقت شهرة في العلم والأدب والزهد والدين واللهو والترف والغناء.
وقد سألها أبوها يومًا: أرأيت إن لم نجد يا "رابعة" إلا حرامًا؟؟
فأجابت: نصبر يا أبي في الدنيا على الجوع خير من أن نصبر في الآخرة على النار.
طريقها إلى الله:
ثم رأت رابعة في نومها: نورًا ساطعًا يحيط بها، فسبحت فيه، وسمعت مناديًا يطلب منها ترك اللهو والغناء والانشغال بالتفرغ بالتضرع والمناجاة، واستبدال الألحان بالقرآن.
فانقطعت عن الغناء، واستبدلت أشعار اللهو والمجون بأشعار الزهد والصلاح، وأقبلت على عبادة ربها، وبدأت بحفظ القرآن والعبادة والتهجد في هدأة الليل.
ثم حدثت مجاعة وقحط وجفاف فتشردت "رابعة" وأخواتها ولم تلتق بواحدة منهن، وزاد البلاء بأن أخذها لص وباعها في سوق العبيد، وأذاقها التاجر سوء العذاب، ولكنها صبرت وزاد تعلقها بربها وخلوتها ومناجاتها، ولم تكسل أو تفتر لها عزيمة أو تتغير متعللة بسوء الظروف والأحوال، وقد تعرض لها ذئب بشري يومًا فدافعت عن كرامتها وعفتها حتى كسر ذراعها.
وذهبت تسجد لله شكرًا أن نجّاها، وتدعوه أن يؤنس وحدتها، فلم تشعر بعدها بوحدة وهي وحيدة فريدة بلا أهل، واستغنت بربها عن كل شيء.
وذات يوم سمعها سيدها وهي تدعو الله أن يخلصها من الرق، ورأى حولها نورًا، فرق قلبه وأعتقها.
فتحررت، وجعلت همها هو هم الآخرة، واعتزلت الخلق، وبنت لنفسها مصلى منفردًا، وانقطعت فيه للعبادة، وقصدت المساجد لسماع الفقه.
ثم وهبها الله العلم الرباني الذي لا يوجد في الكتب ولا يسمعه الناس من الوعاظ، وهو علم يهبه الله تعالى لأهل التقوى واليقين، فتنطق به ألسنتهم، ولذلك جاء في الحديث: { العلم علمان: علم في القلب وذلك العلم النافع، وعلم على اللسان وذلك حجة الله على ابن آدم }[رواه الحافظ أبو بكر وابن عبد البر عن جابر].
وقد وقاها علمها وفقهها من الوقوع في حبائل الشيطان، وحفظ الله قلبها وهذا هو حال العاملين الصادقين في إيمانهم { إِنَّمَا يَخْشَى اللهَ مِنْ عِبَادِهِ الْعُلَمَاءُ }[فاطر:28]، وازدادت بذلك تواضعًا لله.
من آثارها:
وقد أثر عنها من شعرها الكثير في الزهد والشوق إلى الله، منه:
وزادي قليـل مـا أراه مبلغي أللزاد أبكي؟ أم لطول مسافتي؟ أتحرقني بالنار يا غايـة المنى فأين رجائي فيك؟ أين مخافتي؟
ومن أقوالها حينما كان يغلبها النوم:" يا نفس كم تنامين؟ وإلى كم تقومين؟ يوشك أن تنامي نومة لا تقومين منها إلا لصرخة يوم النشور"‍‍.
ومن أقوالها حين يجن الليل ويرخي ستوره:" إلهي هدأت الأصوات وسكنت الحركات، وخلا كل حبيب بحبيبه، وقد خلوت بك أيها المحبوب، فاجعل خلوتي منك في هذه الليلة عتقي من النار ".
ومن كلامها:" محب الله لا يسكن أنينه وحنينه حتى يسكن مع محبوبه ".
ومن وصاياها:" اكتموا حسناتكم كما تكتمون سيئاتكم ".
وكان لها الكثير من الحكم البليغة، حتى قال ابن الجوزي: كانت رابعة فطنة، ومن كلامها الدال على قوة فهمها قولها:" أستغفر الله من قلة صدقي في قولي أستغفر الله ".
وكان سفيان الثوري يأخذ بيد جعفر بن سليمان قائلاً له:" مر بنا إلى المؤدبة التي لا أجد من أستريح إليه إذا فارقتها ".
وقد ردت على من نظر إلى ثوبها الرث، وأشار عليها بمن يعينها على تحسين حالتها قائلة:" ألست على الإسلام، فهو العز الذي لا ذل معه، والغنى الذي لا فقر معه، والأنس الذي لا وحشة معه، والله إني لأستحي أن أسأل الدنيا من يملكها؟ فكيف أسالها من لا يملكها "؟
أخـلاقهــا:
كان قلب "رابعة" طاهراً متضرعاً بكاء، مما هيأها لاستقبال أنوار الحق، فإذا مرت بآية فيها ذكر النار سقطت مغشيًا عليها من الخوف، وإذا مرت بآية فيها تشويق إلى الجنة ركنت إليها، وكان تصلي الليل كله وتأنس في خلوتها بالله وتجد في ذلك لذة لا يجدها الملوك، وكانت تضع كفنها أمام عينيها حتى لا تنسى الموت، وتلوم نفسها إذا تكاسلت قائلة:" يا نفس إلى كم تنامين، يوشك أن تنامي نومة لا تقومين منها إلا لصرخة يوم النشور ".
وكانت تبكي في سجودها حتى يبتل موضع رأسها.
وكان من سماتها: أنها لا تتعجل الانصراف من وقوفها بين يدي الله، بل تحب طول المقام، وكانت تصوم معظم الأيام.
وكانت متواضعة منكسرة لله، لا تزهو ولا يأخذها العجب، وقد وقاها إيمانها وإخلاصها الوقوع في شباك الشيطان، أو الترفع على العباد بقربها من الله.
ولقد بلغت من التواضع والزهد درجة لا يبلغها إلا الصالحون، وأصبحت نموذجًا يحتذى به في التطلع إلى ما عند الله من الكرامة والنعيم في جنة الخلد المقيم، وأصبحت تبعث في القلوب الهمة العالية والنشاط.
فلم يصبها الغرور، بل تجملت بالتواضع الشديد، وكانت في عين نفسها أقل العباد.
ومن تواضعها أن جاءها رجل يومًا يطلب منها الدعاء فقالت:" من أنا يرحمك الله؟ أطع ربك وادعه فإنه يجيب دعوة المضطر ".
ودنياها وما فيها أهون عليها من جناح بعوضة؛ فحينما عرض عليها الزواج من صاحب غنى وجاه واسع يتفاخر به بنات جنسها كتبت له:" أما بعد، فإن الزهد في الدنيا راحة القلب والبدن، وإن الرغبة فيها تورث الهم والحزن .. فما يسرني أن الله خولني أضعاف ما خولك فيشغلني بك عنه طرفة عين والسلام ".
فالمال عندها ليس مدعاة للفرح، بل يستوي عندها والتراب، وهي بزهدها ترد عباد الدنيا إلى صوابهم حتى يكون مقياس الفلاح والنجاح: هو الإيمان.
ونفهم من هذا ألا تكون الرغبة في الزواج ناشئة عن الشهوة وحب المال والزينة ولكن أن يكون الزواج عونًا على طاعة الله.
وروي أنها ناجت ربها فقالت:" يا إلهي تحرق بالنار قلبًا يحبك؟
فهتف بها هاتف: ما كنا نفعل هذا، فلا تظني بنا ظن السوء ".
وفـاتهــا:
وخرجت "رابعة" من الحياة بعد أن بلغت الثمانين من عمرها، وقد ذاقت ما ذاقت من البلاء، لكنها تمتعت بالأنس بالله والفرح بطاعته، وكانت ترى أنه لا راحة للمؤمن إلا بعد الموت على الإيمان الذي لم يفارقها ذكره، وقد كفنت في جبة من شعر كانت تقوم فيها إذا هدأت العيون، وقد رأتها خادمتها في المنام وعليها حلة من إستبرق وخمار من سندس أخضر لم ير أجمل منه.
وكانت وفاتها سنة ثمانين ومائة وقيل خمس وثمانين ومائة ودفنت بالقدس وقبرها على رأس جبل الطور وقد كرمها الله بهذه الذكرى الطيبة التي تحيي في القلوب الفاترة الغافلة الهمة واليقظة..
وذكر ابن خلكان عن بعض من أحبوها قوله:" كنت أدعو "لرابعة العدوية"، فرأيتها في المنام تقول: هداياك تأتينا على أطباق من نور مخمرة بمناديل من نور "



 



رد مع اقتباس
قديم 25-04-2009, 03:24 PM   #6
مشرفة جريدة همس


الصورة الرمزية محبة القرآن
محبة القرآن غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3875
 تاريخ التسجيل :  Apr 2009
 أخر زيارة : 20-09-2011 (03:16 PM)
 المشاركات : 1,394 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : #B45F04
آخـر مواضيعي

التوقيت

 

افتراضي




بارك الله فيك شيخى الجليل / أحمد

طيب أنا اعمل ايه دلوقت؟؟؟

كنت نفسى اروى قصص نساء فضليات

أفنين عمرهن فى طاعة الله

وكن لنا قدوه حسنه

وحضرتك عملت لهن سلسله

طيب أستأذنك ممكن ابقى اروى انا كمان قصص

فى هذه السلسله؟

أشكرك ياأستاذى على كل ماتقدمه لنا

انت مثل وقدوه

تقبل احترامى سيدى



 

 توقيع :

اللهم أرزقنا حبك وحب من يحبك وحب كل عملٍ يقربنا لحبك


رد مع اقتباس
قديم 25-04-2009, 07:11 PM   #7
كبار الشخصيات


الصورة الرمزية احمد الهاشمى
احمد الهاشمى غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 283
 تاريخ التسجيل :  Feb 2008
 أخر زيارة : 14-02-2018 (08:53 PM)
 المشاركات : 12,640 [ + ]
 التقييم :  292
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Blanchedalmond
آخـر مواضيعي

قـائـمـة الأوسـمـة

التوقيت

 

افتراضي




اختي الكريمه

محبة القرآن

اهلا وسهلا بكِ

علي الرحب والسعه

لكن تسمحي ان تعرضي علينا قبل عرض شخصياتك

فإن شخصيات الموضوع وكذا موضوع رجال الله

شخصيات هامه لكن أهملها التاريخ أما باقي من كرهم

التاريخ

فالناس تعلم عنهم الكثير

أسعدني مرورك الطيب

بارك الله فيكِ

تقبلي شكري



 



رد مع اقتباس
قديم 26-04-2009, 12:50 AM   #8
كبار الشخصيات


الصورة الرمزية قمرالزمان
قمرالزمان غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3266
 تاريخ التسجيل :  Dec 2008
 أخر زيارة : 02-10-2014 (12:26 AM)
 المشاركات : 3,617 [ + ]
 التقييم :  14
لوني المفضل : #B45F04
آخـر مواضيعي

التوقيت

 

افتراضي




اخى واستاذى احمد الهاشمى

بارك الله فى ما تقدم لنا

دمت بكل خير



 



رد مع اقتباس
قديم 26-04-2009, 02:51 AM   #9
مشرفة جريدة همس


الصورة الرمزية محبة القرآن
محبة القرآن غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 3875
 تاريخ التسجيل :  Apr 2009
 أخر زيارة : 20-09-2011 (03:16 PM)
 المشاركات : 1,394 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : #B45F04
آخـر مواضيعي

التوقيت

 

افتراضي




الله يبارك فى عمرك ياشيخى

واكيد قبل ان اضع اى موضوع يخص (سيدات فى حب الله)

هعرضها على حضراتكم بحول الله

عاجزه عن شكرى عمن تقدم لنا

تقبل احترامى سيدى



 



رد مع اقتباس
قديم 26-04-2009, 07:41 AM   #10
كبار الشخصيات


الصورة الرمزية احمد الهاشمى
احمد الهاشمى غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 283
 تاريخ التسجيل :  Feb 2008
 أخر زيارة : 14-02-2018 (08:53 PM)
 المشاركات : 12,640 [ + ]
 التقييم :  292
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Blanchedalmond
آخـر مواضيعي

قـائـمـة الأوسـمـة

التوقيت

 

افتراضي




تحت امرك اختي الفاضله

بارك الله فيكِ

تقديري



 



رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
اللهمختصر, سيدات


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
سيدات سعوديات يفرضن زيا خاصا على الخادمات خوفا على الأزواج ( منقول ) اسامة الهمساوي حوارات حرة 13 23-03-2009 01:21 AM
سيدات بيت النبوة السيدة صفية بنت حيي رضي الله عنها mrmohamed نور الاسلام 6 13-05-2008 04:23 PM


الساعة الآن 02:54 PM بتوقيت القاهرة




Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. Designed & TranZ By Almuhajir
جميع المواضيع تعبر عن رأى كاتبها فقط دون ادنى مسئولية على المنتدى
vEhdaa4.0 by vAnDa ©2010
مودي ديزاين , المصممه اميرة صمتي