كلمة الادارة قررت الادارة غلق الأقسام السياسية وحذف كل مايمت للسياسة بصلة في اي من أقسام المنتدى وكذلك التواقيع والصور الرمزية وذلك الى حين .. واي موضوع مخالف سوف يتم حذفه دون الرجوع لصاحبه فرجاء الالتزام بذلك وشكرا

« آخـــر الــمــواضــيــع »
         :: ولادة بنت المستكفي ( شخصيات من التراث) (آخر رد :منى كمال)       :: "أمناء الشرطة مش كلهم حاتم"كميل وحسن وصبرى ينقذون طفلا بعد سقوطه من الطابق الثالث (آخر رد :زهرة فى خيالى)       :: مصرع طالب بالجامعة الأمريكية غرقا فى حمام سباحة فرع التجمع (آخر رد :زهرة فى خيالى)       :: الجيش السورى يتأهب لشن هجوم شامل على الغوطة (آخر رد :زهرة فى خيالى)       :: محكمة جنايات القاهرة تقضى بإدراج عبد المنعم أبو الفتوح فى قوائم الإرهابيين (آخر رد :زهرة فى خيالى)       :: تحطم طائرة إيرانية جنوب أصفهان ومصير 66 راكباً "معلق".....متابعة (آخر رد :زهرة فى خيالى)       :: أبويا..... (آخر رد :زهرة فى خيالى)       :: صور.. استقبال حافل للمناضلة الجزائرية جميلة بوحيرد بمطار القاهرة (آخر رد :زهرة فى خيالى)       :: تليسكوب الفضاء"هابل" يلتقط صورة مذهلة لمجرة تبعد عن الأرض 20 مليون سنة ضوئية (آخر رد :زهرة فى خيالى)       :: ما هي أجمل لهجة سعودية بنظر الناطقين بها؟ أبناء المملكة يجيبون (آخر رد :حاطب نهار)      


العودة   أكاديمية همس الثقافية > مكتبة همس > قرأت لك > زيارة لمكتبة فلان
زيارة لمكتبة فلان يختص بمواضيع حول مكتبات الهمساوية وغيرهم من الضيوف والمشاهير



إضافة رد
قديم 28-01-2012, 02:52 AM   #1
كبار الشخصيات


الصورة الرمزية هناء محمد
هناء محمد غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 6866
 تاريخ التسجيل :  Feb 2009
 أخر زيارة : 13-06-2013 (01:36 PM)
 المشاركات : 12,077 [ + ]
 التقييم :  569
لوني المفضل : #B45F04
افتراضي (الاخيرة ( انيس منصور آعجبني هؤلاء ممنوع دخول الشعراء گل الشعراء مجانين وعباقرة*****



ممنوع دخول الشعراء
گل الشعراء مجانين وعباقرة ‬وأفلاطون منعهم من دخول المدينة الفاضلة


أردت أن أدخل في جو الشخصية الفريدة التي سوف أزورها. ‬فذهبت إلي »‬حديقة التنهدات«. ‬وهي الحديقة التي يجلس فيها طلبة الجامعات ‬يتنهدون ولا يذاكرون ‬وفي الحديقة تمثال لشاعر سخر منه الطلبة.. ‬فأقاموا له تمثالا فيه كل العيوب الفنية في الشكل والحجم!.. ‬وقبلها بأيام كنت في مدينة البندقية ومررت تحت »‬جسر التنهدات« ‬وهو الجسر الذي يمر فوقه المحكوم ‬عليهم بالإعدام فيلفظون آخر أنفاسهم وهم ينظرون إلي بحيرات البندقية الجميلة.‬

وذهبت إلي بيت الشاعر الألماني هيلدرلن »٠٧٧١ ‬ـ ٣٤٨١« ‬وكأنني أمشي علي رموش عيني. ‬مشيت برفق كأنني أخشي أن أوقظه.. ‬أو كأنني استأنفت السير في جنازته. ‬وكانت ‬المفاجأة.. ‬فتحت الباب سيدة في ‬غاية ‬الحيوية والبهجة.. ‬وكأنها ترحب بي لأنني جئت إلي عرس مع أنني جئت أقدم واجب العزاء في أمير شعراء ألمانيا الذي مات مجهولا.. ‬ولكن بعد أن عرفوه أسرفوا في حبه.‬
ولم أكن أعرف هذا الشاعر إلا من خلال ترجمة د. ‬عبدالرحمن بدوي لجزء من ديوانه »‬هيريون«. ‬والذي قرأته أعجبني ولكن عندما عدت إليه أقرؤه في لغته وفي لغات أخري أحببت الشاعر الذي كتب أهم المعاني الفلسفية في ‬غاية الرقة.‬
فتحت الباب فكانت هذه السيدة التي تهلل كل شئ فيها وأشارت بيدها: ‬هذه الغرفة التي عاش فيها الشاعر نصف عمره مجنونا.. ‬ونصف عمره بالضبط. ‬شئ ‬غريب: ٦٣ ‬عاما ونصف عام عاقلا والنصف الباقي كان مصابا بانفصام في الشخصية. ‬لا يدري ما يقوله وما يقال له.. ‬وأشارت إلي ركن في الغرفة كان يجلس فيه متحدثا إلي نفسه.. ‬فيقول كلمات موزونة ويغنيها.. ‬سعيدا بها لا يدري بنا.. ‬ولكنه سعيد بما يقول. ‬ولم يحدث أن طلب طعاما أو شرابا.. ‬فالجوع والشبع عنده سواء. ‬فكان يقال له هذا موعد الغداء: ‬تفضل.. ‬هذا موعد العشاء: ‬تفضل.. ‬هذا موعد النوم .. ‬هذا موعد دورة المياه. ‬وكان يطيع تماما ولا يقول شيئا. ‬لقد تحول إلي آله نحركها إلي أي مكان ولا نلقي منه مقاومة.. ‬هنا أقام الشاعر نصف عمره تماما.‬
ويري النقاد الألمان أنه اعظم من جيته الذي ‬هو أمير الشعراء وأن شاعر ية هيلدرلن أروع.. ‬ولكن فلسفة جيته وحبه للحياة هو الذي توجه علي عرش الشعر..‬
ورجعت أكثر كآبة وحزنا علي موهبة بددها الجنون!

سكت ثم تهدج صوته وبكي

وطلبت الأستاذ العقاد في بيته وجاء صوته: ‬أهلا يا مولانا.. ‬خير.. ‬قلت: ‬والله يا أستاذ لا أعرف إن كان خيرا.. ‬ضحك العقاد وقال: ‬إن كان خيرا أهلا به وان كان شرا فقد أعتدنا عليه.. ‬قل يا مولانا..‬
قلت: ‬أنا وجدت الأستاذ عبدالرحمن شكري في الاسكندرية.. ‬وأدهشني العقاد، ‬فهو أيضا لم يندهش وإنما سألني: ‬كيف حاله يامولانا؟
قلت: ‬أسوأ حال يا أستاذ..‬
وحكيت كيف اهتديت إليه. ‬قال: ‬تعال يامولانا وأنا في انتظارك.‬
وتحدث الأستاذ العقاد عن مزايا الشاعر الكبير عبدالرحمن شكري.. ‬وأن تكوينه النفسي يمنعه من أن يكون كبيرا.. ‬وأن انطواءه وانزواءه طبيعي جدا. ‬فهو كذلك منذ أن عرفه.. ‬وفي رأي العقاد أن عبدالرحمن شكري كان من الممكن ان يكون واحدا من أعظم الشعراء لولا أنه لا يحب الشعر،‬ولا يحب ان يكون شاعرا.. ‬فهو لا يحب عبدالرحمن شكري.‬
وقال العقاد إن عبدالرحمن شكري لم يكن شجاعا لدرجة أن ينهي ‬حياته بيده مثل الأديب الفرنسي جان جينيه: ‬أن يسرق ان يشرع في قتل احد.. ‬أن يعري صدره للبوليس. ‬والأديب الفرنسي جينيه قد كتب علي نفسه أنه لص وأنه شاذ جنسيا. ‬ويوم حبسوه ثار كل أدباء فرنسا في مظاهرة تطلب العفو لأنه مريض.. ‬فهو لم يسرق لأنه في حاجة إلي شئ.. ‬وإنما هو مريض..‬
وأفرجت عنه الدولة فلم تستطع الدولة أن تعارض مظاهرة يتقدمها فلاسفة فرنسا وأدباؤها.. ‬ولكن شكري ضعيف،وقد حاول الانتحار وعدل عن ذلك في آخر لحظة.‬
وبعد أيام طلبت الأستاذ العقاد وقلت له: ‬البقية في حياتك يا أستاذ..‬
فتساءل: ‬من يامولانا؟.‬
قلت: ‬عبدالرحمن شكري.‬
فسكت الأستاذ تماما.. ‬دقيقة دقيقتين.. ‬ثلاثا ثم تهدج صوته وبكي وارتجل أبياتا من الشعر في رثاء عبدالرحمن شكري!‬

أفلحت في أن أجعل موته علنا

لقد وجدت شاعرنا الكبير عبدالرحمن ‬شكري قصيرا. ‬أقصر مما تخيلت.. ‬أو لعله صار قصيرا نحيفا.. ‬وطربوشه قد اتسع علي رأسه أو رأسه صغر فهبط الطربوش إلي ما فوق حاجبيه..‬
وأما منظاره الغليظ فغطي جزءا من الطربوش. ‬أما لون الطربوش فهو أحمر أسود.. ‬أو أسود أحمر*.. ‬ولكنه مطبق.. ‬تكسر أو انكسر .. ‬أما ملابس الشاعر الكبير فبدلة قديمة جدا. ‬ويبدو أن لديه قميصا واحدا اختفت ألوانه أو صارت له ألوان وفيه فتحات..‬
ولا أذكر لون الجاكت أو البنطلون. ‬ولكن من المؤكد أن لهما ألوانا.. ‬والذي أدهشني أنه صافحني كأنه يعرفني.. ‬أو كأننا التقينا قبل ذلك بأيام. ‬ولم يندهش.. ‬بل أنا اندهشت لذلك..‬
ثم أشار إلي الأرض: ‬تفضل.‬
أي تفضل واجلس علي الأرض.. ‬فليس عنده مقعد.. ‬ولا سرير.. ‬وإنما المرتبة والمخدات علي الأرض.. ‬وليس في الغرفة شئ.. ‬لا كوب ولا كتاب ولاصحيفة..‬
وجلست علي الأرض.. ‬أما هو خلع حذاءه أو انخلع حذاؤه وتساقطت الجاكتة والبنطلون. ‬ولم يكن قميصا وإنما جلبابا حشره في البنطلون، ‬فهو قميص نهارا وجلباب ليلا.. ‬واتخذ ركنا من الغرفة.. ‬وجلس واتجه إلي يسألني ماذا أريد أو كيف اهتديت اليه.. ‬فقلت: ‬لقد ظنوك ميتا يا أستاذ.. ‬أو انتحرت.. ‬أو أصابك شئ فسقطت في الشارع ثم مقابر الفقراء لا يدري بك أحد.. ‬بعد ان نسيك الادباء والشعراء عشر سنوات أو يزيد..‬
سألته هل تسمح لنا بأن نلتقط لك صورة؟
وخلع طربوشه ووضع إلي جواره جزمته.. ‬ثم طربوشه فوق الجزمة.. ‬ثم وضع الطربوش بين الجزمتين.. ‬ثم قال: ‬هذه أحسن صورة!‬
ونشرت صورة شاعرنا الكبير وقلت إنني إكتشفت أنه حي.. ‬وبعد أيام مات الشاعر الكبير فقلت: ‬كان من الممكن ان يموت دون ان يدري به أحد. ‬ولكن أفلحت في أن اجعل موته علنا!‬
وبكي الأستاذ العقاد.

العقاد ليس مجنونا

ثلاثة هم أعضاء »‬جماعة الديوان« ‬العقاد وعبدالرحمن شكري وإبراهيم عبدالقادر المازني. ‬أكبرهم العقاد وأقربهم إلي الفلسفة والمنطق والتحليل العقلي. ‬وأشعرهم عبدالرحمن شكري وأكثرهم كآبة ورغبة في اعتزال الناس وأقلهم إيمانا بالإنسان. ‬فهو يري أن الإنسان حيوان لسوء حظه صار إنسانا ولسوء حظه مرة أخري أنه ‬غير قادر علي أن يرتد حيوانا..‬
وأخفهم دما وألطفهم وأكثرهم إحساسا إبراهيم عبدالقادر المازني وهو في سن العقاد قصير القامة به عرج خفيف.. ‬ورأيي الشخصي أن المازني هو الأديب الوجودي الوحيد في الأدب العربي. ‬وهذا واضح في قصصه وفي فلسفته السياسية. ‬ولأن المازني لم يعمل في الصحف ولأنه انطوائي يأسا من الناس، ‬فلم ينتبه النقاد إلي أنه لمس كل القضايا الفلسفية المعاصرة وفي ‬غاية التواضع.‬
ولسوء حظي لم أقابل المازني إلا مرة واحدة والسبب أنني أنشغلت بالعقاد عمن سواه من المفكرين ـ طه حسين مثلا. ‬وندمت علي السنوات التي ضاعت دون أن أعرف طه حسين الاستاذ والأب الرقيق.‬
والعقاد ليس مجنونا،‬إلا إذا اعتبرنا محاولته الانتحار مرتين.. ‬وفي الحالتين كان السبب واحدا: ‬ليس معه ما يجعله يعيش يوما واحدا.‬
حتي راح يبعث لأصدقائه أن يساعدوه ماديا.. ‬ولا يزال الخطاب الذي بعث به إلي العصامي لطفي جمعة، ‬نموذجا علي الهوان ونقطة سوداء في حياتنا الأدبية.. ‬فالعقاد لا يجد قوت يومه؟!‬
والخطاب الذي بعث به إلي لطفي جمعة يقول فيه:‬
ساعدني ولا تهرب مني كما فعل كثيرون.. ‬ولا أجد قوت يومي.‬
وهو ما قاله قبله أديب فيلسوف أو فيلسوف أديب هو أبو حيان التوحيدي في كتابه »‬الإمتاع ‬و المؤانسة«..‬
وأما الجنون أو الذي أصابه مس من الشيطان أو الشياطين فهو الشاعر الكبير عبدالرحمن شكري.

كل الشعراء مجانين

عبارة عاشت مئات السنين.. ‬ولم ‬يتوقف عندها إلا عدد قليل من علماء النفس والنقاد. ‬فلا كل الشعراء مجانين ولا كل الروائيين ولا كل الفلاسفة.. ‬وإنما بعض الشعراء والأدباء والرسامين والفلاسفة.‬
وقد ارتبط الجنون بالعبقرية.. ‬فكلمة »‬جني« ‬بمعني عفريت هي نفس الكلمة في اللغات الأوروبية بمعني عبقري.. ‬وعبقري كلمة منسوبة إلي وادي »‬عبقر« ‬الذي يسكنه الجن وشياطين الشعر والفن.‬
والفيلسوف أفلاطون أقام مدينته الفاضلة.. ‬أو مدينته المثالية:‬
»‬يوتوبيا« ‬ومنع دخول الشعراء.. ‬لأنهم يخلقون وهما كبيرا ويجملونه لكي يصدقه الناس.. ‬وهم بذلك دعاة الوهم والخرافة أعداء المنطق والواقع.. ‬ولهذا السبب حرم عليهم الحياة في مدينته الفاضلة..‬
وقد اطلق الجنون علي الشعراء لعالمهم الوهمي الجميل الذي يزينونه بالصور البديعة والموسيقي.. ‬وبعض الشعراء أصابهم الجنون في آخر حياتهم.. ‬وليس معني ذلك أن كل الذي قالوه قبل الإصابة بالجنون كلام فارغ ‬أو هلوسة.. ‬وبعض الشعراء شنق نفسه كالشاعر الروماني لوكويشيوس.. ‬طلب من زوجته ان تشنقه فرفضت فقام هو بهذه المهمة وهو يلعن المرأة قائلا: ‬لا تريدني أن أعيش ولا أن أموت.. ‬فماذا تريد؟!‬
والكاتب الساخر العظيم سويفت مؤلف مغامرات جيلفر أصيب بالجنون في آخر أيامه.. ‬والشاعر الفرنسي دي نوفال شنق نفسه والأديب القصصي دي موبسان مات في مستشفي الأمراض العقلية*.. ‬والاديب الروسي جوجول أصابه الجنون سنوات قبل وفاته. ‬وهو الذي قال: ‬حياتنا صعبة معقدة ومن المستحيل ألا نكون مثل هذه الحياة.. ‬فنحن نولد‬غفلاء ولا نزال نقاوم ونقاوم حتي ننهار مجانين.‬
وصاحب هذه العبارة ليس مجنونا عندما قالها، ‬وإنما صار بعد ذلك! ‬والأديب الانجليزي تشارلز لام »١
٧٧5 ‬ـ *****٤٣٨١ ‬ـ « ‬لم يفاجأ عندما علم أن اخته قد قتلت أمه. ‬وبعد أن فرغت من التأكد من أنها ماتت تماما ذهبت إلي أخيها الشاعر الكبير ولم تقل شيئا ولا هو سألها، ‬وإنما انتقل بقدميه إلي مستشفي الأمراض العقلية ومات هناك وكتب في دفتر الزيارات في المستشفي: ‬لم آت زائرا.. ‬وإنما جئت مقيما. ‬كنت مجنونا لا يدري عني أحد.. ‬والآن صرت مجنونا لا أدري بأحد!

قالوا انتحر*****..‬ وقالوا أصيب بالجنون

الشاعر الكبير عبدالرحمن شكري ‬نصف مجنون.. ‬أو مجنون إلا قليلا.. ‬أو مجنون تماما ـ هذه آراء النقاد فيه.‬
والغريب أن العقاد لم يحاول إنقاذ عبدالرحمن شكري من براثن عبدالرحمن شكري. ‬فكان عبدالرحمن شكري أقوي وأعنف. ‬والعقاد لم يكن قادرا علي انتشاله من شعوره القوي بعدم جدوي الشعر والحياة معا. ‬فإما الشعر و إما الحياة. ‬فقدم الشعر وراح يقاطع الحياة. ‬ولا نعرف بالضبط ماذا حدث لقد تعب عبدالرحمن شكري من الحياة. ‬ثم ‬غاب نهائيا. ‬وقالوا انتحر.. ‬وقالوا مات.. ‬وقالوا أصيب بالجنون ووجدوه في الشارع فنقلوه وهم لا يعرفون من هو. ‬ولم يسجل مستشفي الأمراض العقلية اسمه.. ‬وكتبوا مجهول: ‬يرتدي طربوشا ومنظارا ‬غليظا وفي جيبه ورق وكلام ليس واضحا وقلم جاف.‬
وقيل كان في بورسعيد.. ‬ثم اختفي فذهبت إلي بورسعيد، ‬وسألت عددا من الصحفيين والمثقفين كبار السن فقال بعضهم: ‬رأيناه ولما حاولنا أن نكلمه هرب بصورة جنونية وراح يصرخ ويتمتم. ‬ثم اختفي...‬
وفي الاسكندرية قالوا كان هنا.. ‬ولا كان هناك. ‬وحاولنا أن نكلمه لكنه هرول واختفي وسألت: ‬أين؟ قالوا في هذا الشارع أو في هذا الشارع. ‬ورحت أدق الأبواب واحدا واحدا وقد أساء الناس فهمنا وظنوا كذا وكذا.. ‬وحاولت نهارا وليلا..‬
وعرضت صورته علي كل من لاقيته في الشارع الذي حددوه.. ‬فبعضهم قال إنه رآه من أسبوع.. ‬وقالوا من شهر. ‬وقالوا أمس وقالوا اسأل بالضبط هذا البقال ‬وسألت البقال. ‬ووقفت أمام الغرفة ويدي ترتعش وخشيت أن يراني الشاعر عبدالرحمن شكري فيؤذي نفسه أو يؤذيني..‬
وفتح الرجل الباب.. ‬دعني أصف لك ما تبقي من شاعرنا الكبير عبدالرحمن شكري.‬


 
 توقيع :
اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي


رد مع اقتباس
قديم 23-08-2012, 05:45 AM   #2
كاتب


الصورة الرمزية الشاعر عبدالرحمن المشاعلي
الشاعر عبدالرحمن المشاعلي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 9186
 تاريخ التسجيل :  May 2012
 أخر زيارة : 26-05-2017 (04:58 AM)
 المشاركات : 80 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : #B45F04
افتراضي رد: (الاخيرة ( انيس منصور آعجبني هؤلاء ممنوع دخول الشعراء گل الشعراء مجانين وعباقرة



شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .


 
 توقيع :
عليك محاسبة نفسك قبل محاسبه الاخرين
خاف من نفسك قبل الخوف من الاخرين
عليك ان تتهم نفسك بالتقصير وسوء الاداء
يبتعد عنك اكبر واعظم واخطر داء بالحياه
(الغرور)


رد مع اقتباس
إضافة رد
مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 01:08 PM بتوقيت القاهرة



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. Designed & TranZ By Almuhajir
جميع المواضيع تعبر عن رأى كاتبها فقط دون ادنى مسئولية على المنتدى
vEhdaa4.0 by vAnDa ©2010