ننتظر تسجيلك هـنـا

كلمة الادارة قررت الادارة غلق الأقسام السياسية وحذف كل مايمت للسياسة بصلة في اي من أقسام المنتدى وكذلك التواقيع والصور الرمزية وذلك الى حين .. واي موضوع مخالف سوف يتم حذفه دون الرجوع لصاحبه فرجاء الالتزام بذلك وشكرا

« آخـــر الــمــواضــيــع »
         :: 1500 خيمة تجسد "مأساة" كيرالا الهندية (آخر رد :زهرة فى خيالى)       :: بعد زلزال الليرة.. "كابوس سندات أكتوبر" ينتظر تركيا (آخر رد :زهرة فى خيالى)       :: رحيل أمين عام الأمم المتحدة السابق كوفي عنان (آخر رد :زهرة فى خيالى)       :: صورة سجادة بنصف مليون زهرة (آخر رد :دكتور علاء)       :: اخيرا اكتشفنا سر التحنيط (آخر رد :دكتور علاء)       :: الصعيد والتنمية العادلة.. «إرث» قطاع الأعمال (آخر رد :دكتور علاء)       :: الملك سلمان يستضيف ألفا من أسر شهداء الجيش والشرطة لأداء الحج (آخر رد :زهرة فى خيالى)       :: "التعليم" تعديل بدء الدراسة برياض الأطفال والصف الأول الابتدائى لـ 22 سبتمبر (آخر رد :زهرة فى خيالى)       :: خبر حزين لكل محبي الممثل المصري جميل راتب (آخر رد :دكتور علاء)       :: المرور يرفض «19 مليون» من «محمد رمضان» مقابل لوحة سيارة «نمبر وان» (آخر رد :دكتور علاء)      


 
العودة   أكاديمية همس الثقافية > مكتبة همس > قرأت لك
 

قرأت لك مقتطفات من اهم الكتب

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 25-06-2011, 06:22 AM   #1
vip
مشرفة سابقة


الصورة الرمزية عهود
عهود غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 8259
 تاريخ التسجيل :  Feb 2011
 أخر زيارة : 27-03-2018 (05:09 PM)
 المشاركات : 20,295 [ + ]
 التقييم :  1057
لوني المفضل : #B45F04
آخـر مواضيعي

التوقيت

 

افتراضي ملخص كتاب لاتهتم بصغائر الأمور فكل الأمورصغائر




اسم الكتاب
لا تهتم بصغائر الأمور فكل الأمور صغائر

المؤلف
د. ريتشارد كارلسون

عدد الصفحات
322

تلخيص
صدى الأحزان

من الحجم الصغير

كيف تستطيع المحافظة على هدوئك في ظل ما يحيطك من ضغط وقلق ؟

كتاب مفيد وهادف يشرح ببساطة وسهولة كيفية التحكم بزمام الأمور لجعل الحياة أكثر هدوءاً وأكثر بساطة وأماناً ، وأتمنى من الله عز وجل أن يوفقني في عرض ملخص الكتاب بشكل مفهوم وميسر وشيق ، وأن يساعدني على رفعة هذا الموقع الإنساني ، وألتمس منكم العذر أخوتي على تقصيري لان الكمال لله وحده عز وجل .

المقدمة :

إذا أصبت بخيبة أمل ، أو سمعت خبراً سيئاً ، أو قابلت أشخاصاً صعبي المراس ، فإنك تنغمس لا شعورياً في عادات سيئة ، وغير سليمة بحيث تبالغ في تصرفاتك وتركز على الجانب السلبي أو السيئ في الحياة ، لذلك سرعان ما تغضب .. تقلق .. إلى أن تصبح حياتك سلسلة من حالات الطوارئ ، فما هو الحل إذن:

الحل هو أن تتبع بعض الطرق الميسرة والسهلة والتي لا تحتاج إلا إلى مزيداً من الصبر والإرادة لذلك تعلم :

بأن لا تتهم بصغائر الأمور لان كل الأمور صغائر ، فلا تركز على الأمور الصغيرة ولا تضخمها كأن تسمع نقداً غير عادل ، لان ذلك سيؤدي إلى استنفاذ طاقتك دون أن تشعر ..

التصالح مع العيوب:

كأن يكون العيب في شكل الشخص أو مظهره ، بمعنى أن تشعر بالرضا والقبول تجاه ما تملك وتجاه ما منحك إياه الله تعالى ، لان الكمال المطلق لله عز وجل ، ولان محاولة الوصول إلى الكما ل تؤدي إلى التصادم مع الرغبة في تحقيق السكينة الداخلية ، والتركيز على العيب يبعدنا عن هدفنا في أن نكون أكثر هدوءا وعطفاً.

لا تكن واقعياً ولا خيالياً:

وهنا لاحظ الانقباض اللي يعتريك عند التعمق في التفكير وكلما تعمقت في التفاصيل كلما زاد شعورك سوءاً ، حتى يتملكك القلق ، كأن تستيقظ ليلاً فتتذكر مكالمة مهمة عليك إجرائها في الصباح الباكر فبدلا ً من تشعر بالارتياح ، تتذكر كل ما عليك القيام به في اليوم التالي فيزداد شعورك سوءاً، لذا أقتل انغماسك في التفكير ، وأوقف قطار أفكارك قبل أن ينطلق .

انظر إلى الكوب الزجاجي واعتبره مكسوراً:

وهذه الطريقة لتتعلم أن الحياة في تغير مستمر ، فلكل شيء بداية ولكل شيء نهاية فكل شجرة تبدأ ببذرة وتعود للتراب ، فكل سيارة

المزيد



ملخص كتاب الاتجاه الطبي الحديث في تصنيف الأمراض النفسية
منذ عام 1950، قدمت الجمعية الأميركية لأطباء النفس تصنيفا خاصا للأمراض النفسية يضم ستة عشر نوعا من الأمراض النفسية والعقلية، وإن العديد من أطباء علم النفس في الولايات المتحدة وخارجها يستخدمون هذا التصنيف علما بأن هناك تصنيفا عالميا خاصا للأمراض النفسية يسمى بالإنجليزية (I C D) International Classification of Disease، ولا يزال يستخدمه كثير من أطباء علم النفس في تشخيص الأمراض النفسية.
فيما يلي التصنيفات الستة عشر للأمراض النفسية طبقا لدليل الجمعية الأميركية لأطباء النفس:
أمراض نفسية في مرحلة الطفولة:
يضم هذا التصنيف حوالي 42 حالة مرضية نفسية والتي تظهر جميعها في مرحلة الطفولة المبكرة أو المتأخرة أو في مرحلة المراهقة.
الأمراض النفسية التي تظهر مبكرا في حياة الفرد هي التخلف العقلي الذي يتم تشخيصه المبكر من خلال معيارين هما:
1- تسجيل معدل أقل من 70 في اختبار الذكاء.
2- عدم القدرة على القيام بالمهام اليومية المهارية والحركية مثل تنظيف الأسنان، الذهاب إلى الحمام، خلع أو ارتداء الأحذية والملابس .. إلخ.
وتعتمد حالة أو درجة التخلف العقلي على الدرجة التي يحصل عليها الطفل في اختبار الذكاء ونوع التخلف المهاري اليدوي والحركي في تنفيذ المهام السلوكية الحركية اليومية، فعلى سبيل المثال الحصول على درجة 55 في اختبار الذكاء يعطي الطفل تخلفا عقليا من الدرجة المعتدلة بينما درجة 20 فما دون تصنف الحالة على أنها تخلف عقلي شديد.
وإلى جانب التخلف العقلي فإن الأمراض النفسية المبكرة تشمل أيضا الحالة التي تسمى بالنشاط المفرط الناجم عن نقص القدرة على الانتباه، والمصطلح العلمي لهذا المرض الطفولي هو Attention- Deficit Disorder وأهم الأعراض الدالة على حدوث المرض هي استمرار السلوك غير الطبيعي للطفل لمدة ستة أشهر خلال السنوات السبع الأولى من حياته والتي من شأنها منع الطفل من اكتساب أصدقاء في نفس مرحلته العمرية وكذلك فشل الطفل في التحصيل الدراسي مقارنة بأقرانه.
- الخلل العقلي العضوي:
هذا الجزء يضم حوالي 69خللا نفسيا وعقليا، وبالتالي فهو أكبر أجزاء أو تصنيفات الأمراض النفسية والعقلية.
معظم أمراض هذا الجزء تنجم عن حدوث أذى نفسي أو عضوي وذلك بسبب عوامل متعددة منها الشيخوخة والتقدم في العمر، واستخدام العقاقير والكحول والمخدرات أو بسبب أمراض جسدية معينة.
ويأتي على رأس قائمة الأمراض التي يضمها هذا القسم مرض الزهايمر ومرض النسيان.
الاستخدام المفرط للكحول والمخدرات المنبهة للجهاز العصبي
يضم هذا الجزء حوالي 22 مرضا جميعها تنجم عن الاستخدام المفرط والمكثف للكحول والعقاقير التي تؤدي لإثارة الجهاز العصبي أو كبت نشاطه الوظيفي الطبيعي.
وبالرغم من إدراك الفرد للتأثير السلبي الناجم عن إدمان المخدرات والكحول على الصحة الشاملة فإنها تأتي على رأس قائمة هذا القسم من الأمراض النفسية، وهناك ضرورة للفصل بين الإدمان أو التعود (استخدام طويل بكميات معقولة) وبين سوء الاستخدام أي الاستخدام المفرط لكميات كثيرة وخلال وقت قصير.
الأمراض النفسية المفبركة أو الغير حقيقية
الولع أو الميل الغير طبيعي للتظاهر بالمرض رغم عدم وجوده.
الشيزوفرانيا أو ازدواج الشخصية
أي أعراض تدل على الهلوسة وعدم ترابط التفكير والسلوك تأتي تحت هذا التصنيف وحسب رأي الجمعية الأميركية لأطباء النفس فإن هناك خمس درجات لمرض ازدواج الشخصية ومن أعراضها قلة أو ندرة الكلام والحديث مع الآخرين والاستمرار في اتخاذ أوضاع قوامية جامدة لمدة طويلة.
الشيزوفرينيا الناجمة عن الهلع والخوف هي نوع آخر من أنواع ازدواج الشخصية الشائعة بين الأفراد وتتميز بسيطرة الأوهام والهلوسة على حياة المريض وسلوكياته اليومية.
أمراض الوهم
يضم هذا القسم أنواعا عدة من الأمراض النفسية الناجمة عن سيطرة الأوهام على مشاعر وتفكير الشخص ولمدة لا تقل عن الشهر.
جنون العظمة
عبارة عن مشاعر مبالغ فيها في تقييم الذات والقدرات .
أوهام الحب والتقدير من الآخرين
عبارة عن شعور غامر وفياض بأن الشخص محبوب بدرجة كبيرة من شخص آخر أو أشخاص آخرين من طبقة اجتماعية أعلى أو من صاحب أو أصحاب مراكز وظيفية واجتماعية عليا والذين في حقيقة الأمر ليس لديهم هذه المشاعر نحو الشخص المريض.
أوهام الغيرة
عبارة عن أوهام تسيطر على الزوج أو الزوجة بأن الطرف الآخر خائن وغير مخلص في مشاعره.
أمراض نفسية متفرقة
يشمل هذا الجزء ما يسمى بالاضطرابات النفسية الحادة، ومن أهم أعراضه عدم القدرة على أداء المهام الحياتية اليومية في المجتمع بكفاءة وفاعلية رغم عدم وجود مرض ازدواج الشخصية.
هناك درجات من الاضطرابات العصبية الحادة أكثرها شيوعا هي الاضطرابات العصبية القصيرة الأمد وهي عبارة عن خلل مؤقت في الصحة النفسية يستمر من بضعة ساعات إلى شهر، ويتلاشى هذا الخلل من نفسه ويعود الفرد إلى السلوك الطبيعي بعد هذا الخلل المؤقت في صحته النفسية.
أمراض اضطراب النوم
أهم أمراض النوم الشائعة هي الأرق وعدم القدرة على النوم بصورة طبيعية وكذلك النوم المفرط خلال النهار وعدم القدرة على الاستيقاظ من النوم بسرعة، وينشأ هذا المرض بسبب أمراض عضوية أو بسبب استخدام عقاقير وأدوية، ويكون علاج الحالة بإزالة سبب المرض.
أمراض اضطراب المزاج
هذا الجزء من الأمراض النفسية يشمل حالات مزاجية مثل النشوة والابتهاج والهوس أو الجنون المؤقت أو الاكتئاب المرضي والذي يمكن تشخيصه بسهولة أكثر من بقية الأمراض المزاجية لأنه مرتبط بالأعراض الستة التالية في حال استمرارها لمدة زمنية لا تقل عن أسبوعين:
· مزاج متعكر وغير طبيعي.
· فقدان الاهتمام بالأنشطة اليومية المعتادة.
· الأرق وعدم القدرة على النوم ليلا والميل للنوم خلال النهار.
· التعب والإجهاد العقلي والجسدي.
· الشعور بعدم الأهمية للآخرين وللمجتمع
· التفكير بالموت.
وحسب رأي الجمعية الأميركية لأطباء النفس، فإن هذه المجموعة من الأعراض ليست جزءا من ردة الفعل الطبيعية للإنسان عند فقدانه شخصا عزيزا عليه بدرجة كبيرة.
وعلى الطرف الآخر من الاضطرابات والخلل في الحالة المزاجية للفرد تقع ما تسمى بنوبات الهوس أو الولع بشيء معين، والمصطلح الطبي النفسي الذي يصف هذه الحالة هو Manic Episode ، والذي يوصف على أنه تملك وسيطرة مشاعر قوية غير طبيعية على المريض يصاحبها على الأقل ثلاثة أعراض من مجموعة الأعراض التالية:
· تقييم مبالغ للذات.
· نقص الرغبة والحاجة للنوم.
· الميل والاندفاع للكلام والحديث باستمرار.
· المبالغة في الانهماك بممارسات تجلب المتعة للفرد مثل التسوق أو المقامرة أو شرب الكحول أو الجنس.
عادة، فإن المريض يكون في غالب الأحوال غير قادر على أداء عمله اليومي بكفاءة وغير قادر أيضا على التعامل مع الآخرين بطريقة سوية وطبيعية.
أمراض الق

المزيد



ملخص كتاب التسامح أعظم علاج على الإطلاق



ملخص كتاب التسامح أعظم علاج على الإطلاق ..
جيرالد ج.جامبولسكي


إن كتاب التسامح من تأليف جيرالد الذي يعمل منذ عدة أعوام في إنشاء مركز لتقويم السلوك في منطقة علاج السلوك بخليج سان فرانسيسكو ونشاته في رعاية منشات أخرى لمراكز لها نفس التخصص .وكتابه الرائع "الحب يبدد الخوف" يعد اليوم من الكتب الشهيرة بتطبيق الروحانية علي مدار نصف قرن.قسم المؤلف كتابه إلى مقدمة وسبع فصول وخاتمة تناول من خلالهم جذور التعاسة وما هو التسامح والعقل غير المتسامح وعشرون سببا رئيسا لعدم التسامح وكيفية التخلص من العقبات التي تعوق وصولك للتسامح ومعجزات التسامح والسمو إلى التسامح.وبداية يعتبر التسامح من أهم الدروس التي ينبغي علي أن أتعلمها لذلك فقد كتبت هذا الكتاب لنفسي لأتذكر بأنني أود بالفعل أن انهي المعاناة التي سببتها لنفسي وللآخرين بسبب إصداري للأحكام ومكابرتي أن أسامح هذا ما قاله مؤلف الكتاب جيرالد جامبولسكي واضاف انه من خلال فهمه لدروس التسامح التي منحته إحساسا بالحرية الشخصية والأمل والطمأنينة والسعادة التي تتوافر عن طريق آخر.فالتسامح يحررنا من أشياء كثيرة فهو يخمد معاركنا الداخلية مع أنفسنا ويتيح لنا فرصة التوقف عن استحقار الغضب واللوم أن التسامح يسمح لنا بمعرفة حقيقتنا الفعلية مع التسامح الذي بقلوبنا يمكننا في النهاية ممارسة الإحساس الحقيقي بالحب.التسامح هو افضل علاج علي الإطلاق يسمح لنا بان نشعر بالترابط أحدنا بالآخر وبكل أمور الحياة إن للتسامح قدرة علي علاج حياتنا الداخلية والخارجية فبوسعه أن يغير من الطريقة التي نري بها أنفسنا والآخرين و كيفية رؤيتنا للعالم فهو ينهي بصفة قاطعة وللابد الصراعات الداخلية التي عاني منها الكثيرون منا وكانت بداخلنا في كل لحظة وكل يوم. وسيتسمر التسامح روح العلوم التي تدرسها مراكز العلاج السلوكي والذي يضفي جوا من الراحة والحرية علي حياة الناس حتى وهم يواجهون أقصى المواقف وهذا الكتاب الصغير الذي بين أيدينا هو حصيلة أعوام من سماع قصص العلاج ويقول المؤلف انه علي يقين تام بقوة التسامح التي لانظير لها وبينما يقوم بتغيير عقولنا نتنقل إلى ساحة الطمأنينة بلا اعتبار لتحديات الحياة التي نواجهها.واخيرا يتمن المؤلف للقارئ إن نعثر من خلال صفحات هذا الكتاب علي وسيلة نحصل بها حياة اكثر سعادة وسلامة وحرية فنحن في هذه المرحلة معاً ويقيني واعتقادي أننا سنسر جميعا في توفير المزيد من المرح والسلام من خلال ممارسة عملية التسامح ليس فقط مع أنفسنا ولكنة مع الآخرين.• اشعر بالخوف من أن أسامح هذا الشخص وإذا فعلت فهل أتغاضى عما فعله وأن يكون التسامح بمثابة أداء رسالة إليه بأنني أوافقه علي فعله هذا.• اشعر بسبب ما أصابني من جراح إن هناك سلكا من الأسلاك الشائكة حول قلبي إما قلبي فقد تحول إلى حجر ولا أستطيع تغيير هذه القسوة التي اشعر بها تجاه ذلك الشخص كلما تذكرت ما فعله.• أتردد بين رغبتي في أن انتقم وهذا الشخص الذي جرحني ورغبتي في محو كل شئ من ذاكراتي. • لا يمكنني أن اغفر لنفسي ما فعله أني لا استحق ألا أكون سعيدا مرة أخري.• احب أن أكون قادرا علي نبذ هذه المشاعر الكريهة التي احملها تجاه ذلك الشخص ولكنني اخشي إذا نبذتها أن آذى مرة أخري.• أني لواثق من إنني سأشعر بتحسن إذا تخليت عن هذا الغضب الداخلي ولكني لا أستطيع حتى تصور كيفية قيامي بذلك.مثل هذه الأسئلة والأفكار قد تخطر بذهننا حين نجلس لنكتب أسماء الأشخاص والمواقف التي يمكن أن نصفح عنها وليست هناك إجابات سهلة وسريعة لتلك الأسئلة ولمن لقد ألفْ هذا الكتاب علي أمل وقناعة بأنه قد يعين القارئ علي إلقاء نظرة فاحصة علي طبيعة التسامح انه عن تدبر مميزات ومساؤي التخلص عن المظالم التي واجهناها في حياتنا وكما ستكتشف بنفسك قريبا أن القائمة التي انهيتها لتوك ستساعدك علي التركيز علي حقيقة ما يمكن أن يفعله التسامح في حياتك."التسامح هو أن تري نور الله في كل من حولك مهما يكن سلوكهم معك"الفصل الأول : جذور التعاسةقبل الحديث عن التسامح دعنا نستكشف جذور التعاسة وبمعرفتنا من أين تبدا التعاسة يمكننا النظر إلى العالم بطريقة مختلفة.فالحياة في العصر الحديث الذي نحيا فيه تجعل من اليسير أن نعتقد أن المال وتراكم الأشياء المادية حولنا هما اللذان سيوفران لنا السعادة ولكن المشكلة هي انه كلما تراكمت الأشياء احتجنا إلى المزيد ومهما يكن ما تملكه لا يبدو كافيا أبدا ، أن هناك كثيرا من المغريات في هذه الحياة نلقي عليها تبعية تعاستنا أو قلة ما يمتلكه من أموال ومقتنيات وإننا لو نظرنا حولنا سوف نري أشخاص لديهم اكثر ما لدينا ويبدو انهم اكثر منا سعادة ثم نتجه إلى أشخاص آخرين وننشد ملء الفراغ الكامن في نفوسنا من خلال علاقاتنا بهم.ونظل ندور في حلقة مفرغة محبطين وتعساء لانه لا المال ولا الأشياء المادية ولا حتى علاقاتنا الاجتماعية تجعلنا سعداء قد نملك بعض اللحظات السعيدة ولكنها تبدو غير ملائمة وقد نبدا في الشعور بأننا محاصرون في الحياة وقد نتساءل ما البديل؟ما هذا الشي الذي بداخلنا ويجعلنا ننشد السعادة من خارج أنفسنا هل يمكن أن نطلق عليه اسما ولنطلق اسم الأنا علي هذا الجزء الذي بداخلنا ويهتم بالأشياء الخارجية فالأنا دائما نحاول تبرير وجودها بحياتنا يزعم إنها تسعي لما فيه صالحنا إذ أن أجسادنا تحتاج إليها للبقاء ومن السهل ملاحظة إن الأنا تري في السعادة والحب وراحة البال أعداء لها لأننا عندما نستمع بحالتنا النفسية فنحن إنما نستمتع بكينونتنا الروحية فنري العالم مختلفاً تماما عن محاولة ألانا تصويره لنا.وفي النهاية فسعادتنا أو تعاستنا تقاس بالدرجة التي تقبل بها النصيحة من ألانا فكر فيما يحدث عندما نحاكم الآخرين وتكبح السماحة من أن تنطلق أو نتمسك بالشكوى والألم والإحساس بالذنب فما نحسه في مثل تلك الأوقات يعوقنا أن نجرب الحب والسلام والسعادة فيضاعف شعورنا بالتعاسة ونصبح من الباحثين عن أخطاء الغير ولوم العالم والظروف من حولنا عن تعاستنا.أن التسامح عملية تحويلية فمن داخلنا يمكن أن ندع النموذج الذي يقول انه ينبغي أن نبحث خارج أنفسنا عن السعادة الحقيقة وبتغيير بسيط في رؤيتنا للأمور ممكن أن تختطي جوهرنا الروحي الحق لنكتشف في الحال ذلك الذي كان دائما منبع حبنا وسلامنا وسعادتنا فما حدث ليس اكثر من هفوة بسيطة ولا داعي للتحقيق في الأمر وتضخيمه.يمكننا أن نتعلم التسامح في أي شي ومن أي شخص وبصرف النظر عما يومن به سواء أكان الماضي الذي مر به أو الطريقة التي عامل بها الآخرين من حوله."التسامح هو أقوي علاج علي الإطلاق"نموذج التسامح:يعطينا المؤلف نموذج شخصي عن التسامح وذلك من خلال سيدة من سويسرا تبرعت بكامل ثروتها إلى الجمعيات الخيرية وهي في الثلاثة والتسعين من عمرها وكان لديها لوحة من القرن الثالث عشر قررت أن تهديها لمؤلف الكتاب جيري جامبولسكي واتصلت به من خلال صديق لها من الولايات المتحدة وقد عرف المؤلف أن هذه السيدة بعد موت زوجها منذ عدة سنوات أصبحت سيدة عجوز قاسية وغريبة وكان التعامل معها صعبا وكانت دائما ما تضايق الآخرين وتدخل معهم في جدال وعندما بلغت الخامسة والثمانين أعطاها صديق نسخة من كتاب "الحب يبدد الخوف "اصبح الكتاب هو شغل السيدة وسرعان ما بدأت تسامح كل أولئك الذين شعرت بأنهم أذوها في حياتها وقد سامحت نفسها علي السلوك الذي شعرت انه تسبب في أن يشعر الآخرين بالألم واو لم يكن لائقا وتغيرت حياتها علي نحو عجيب فلم تعد قاسية أو غريبة الأطوار بل أصبحت خالية من الهموم واشد ما تكون مرحا عن حياتها من قبل ولتحتفل بهذا التحول فغيرت اسمها إلى هابي "أي سعيدة".وقد قامت هابي بترجمة ونشر كتاب "الحب يبدد الخوف" إلى اللغة الفرنسية قبل أعوام دون أن يعلم المؤلف قبل مقابلتها.وقام المؤلف بزيارة هابي هو وزوجته في سويسرا وقد مضوا معها ثلاثة ايام وقال المؤلف انه يمكن القول أنها تحيا بكل ما يحويه اسمها من معني فقد كانت واحدة من اكثر الشخصيات التي قابلتها حبا للسعادة والسلام للناس.وعندما سألها المؤلف عن سر التغيير الإيجابي في حياتها قالت" أنها تخلت عن كل آرائها" عاد المؤلف وزوجته إلى بلادهم وبعد ثلاثة أسابيع تلقوا مكالمة تنعي لهم أن هابي قد ماتت علي فراشها بسلام كما تنبأت لنفسها.والي يومنا هذا والمؤلف يفكر في قصة هابي وكيف تحولت حياتها من خلال التسامح وانه في غاية الامتنان لإتاحة الفرصة لمقابلة هذه السيدة وستظل هذه السيدة دائما وأبدا النموذج المثالي لكلينا المؤلف وزوجته وتذكرنا دائما بأننا لن نبلغ من العمر ما يمعننا من التغيير."القرار بعدم التسامح هو قرار المعاناة"التسامح يوحي بالمعجزات:في النهاية يروي لنا المؤلف قصة من كتاب "معجزات صغري:مفارقات عجيبة من حياتنا اليومية"للمؤلف بيتا هالبرتسنام وجوديث ليفنثال.هناك شاب يدعي جوي يبلغ من العمر تسع عشر عاما ترك منزله وتمرد علي أبيه وقد ضاق به والده بشدة وهدده بأنه سوف يتبرأ من نسبه ما لم يغير ما بعقله وبالرغم من ذلك لم يغير من رأيه وتقطعت الاواصر بين الأب والابن وقد هام الابن حول العالم ليبحث عن حقيقة نفسه وقد وقع في حب سيدة رائعة وبعد مرور فترة من الوقت أحس أن لحياته معني وهدف.وبعد عدة أعوام وذات يوم في إحدى مقاهي قابل صديق له الذي قال له "آسفا جد لسماعه وفاة أبيه الشهر الماضي" وذهل جوي فقد كان لاول مرة يسمع هذا النبأ فعاد إلى منزله واكتشف جذوره الدينية وانفصل عن خطيبته وبعد قضاء فترة قصيرة في البيت قرر أن يكتب رسالة إلى والده يعبر فيها عن حبه الشديد له ويطلب منه السماح.وبعد إن كتب الرسالة طواها وحاول وضعها في إحدى فجوات الحائط وفي أثناء ذلك سقطت أمامه رسالة أخرى مطوية واستقرت أمامه فانحني والتقطها وبدافع الفضول قام بفتح الرسالة ولم يكن خط اليد غريبا عليه فقراها ولدهشته فقد كانت رسالة من أبيه يطلب منه أن يسامحه لانه تبرا من ولده ويعبر عن حبه العميق وغير المشروط الذي يكنه لجوي.وأصابت جوي صدمة شديدة وكيف يمكن ان يحدث ذلك لقد كانت معجزة ورغم صعوبة تصديق ذلك لكن ذلك قد حدث فعلا فقد كانت رسالة مكتوبة بخط يد والده ويعد ذلك دليلا لا يقبل الجدل بان ذلك ليس بحلم.وبدا جوي يعود الي حياته ودارسته في الولايات المتحدة وبعد عامين دعاه صديقة علي العشاء قابل هناك صديقته القديمة التي تركها منذ أعوام وتزوج منها.وليس من السهل أن نتقبل دائما حقيقة ان نغير في الفهم ما يمكن ان يحدث مثل تلك المعجزة ويمحو العوائق التي تعوق أد اركنا للحب وتوضح قصة جوي انه حتي الموت لا يمكنه ان يقف في طريق عملية التسامح وكان واقعة هذه الحادثة التي تسببت لنا يوما ما في الشعور بالخزي قد تلاشت مستبدلة بذلك الحب الكامن هنالك دائما والذي سيظل موجودا وإلي الأبد."لكي اصبح سعيدا فما علي الاأن أتخلي عن إصدار الأحكام"الفصل الثاني : ما هو التسامح؟من خلال مفهوم الحب والروح فالاستعداد للتسامح هوان ننسي الماضي الأليم بكامل أرادتنا انه القرار بالا نعاني اكثر من ذلك وان تعالج قلبك وروحك إنه الاختيار ألا تجد قيمة للكره أو الغضب وانه التخلي عن الرغبة في إيذاء الآخرين بسبب شي قد حدث في الماضي انه الرغبة في أن تفتح أعيننا علي مزايا الآخرين بدلا من أن نحاكمهم أو ندينيهم .التسامح هو أن نشعر بالتعاطف والرجمة والحنان ونحمل كل ذلك في قلوبنا مهم بدا لنا العالم من حولنا التسامح هو الطريق إلى الشعور بالسلام الداخلي، والسعادة الطريق إلى أرواحنا والشعور بهذا السلام متاح دائما لنا يرحب بنا وان كنا لا نري لافتة الترحيب ولو للحظة لأنها أعمت بصائرنا عن رؤية غضبنا." قوة الحب والتسامح في حياتنا يمكن أن تصنع المعجزات"وبوسعنا أن ننظر إلى التسامح وكأنه رحلة عبر جسر خيالي من عالم نعاني فيه دائما من السخط إلى عالم من الوئام تلك الرحلة التي تصحبنا إلى كينونتنا الروحية إلى عالم الحب المتنامي غير المشروط ومن خلال التسامح نتقبل كل ما تهفو إليه قلوبنا فنتخلص من خوفنا وغصبنا وآلامنا لننسجم مع الآخرين ونشعر بسمو الروح.إن التسامح هو الخروج من الظلمة إلى النور ومهمتنا علي الأرض أن نسمح لانفسنا أن ندرك إننا كالنور للعالم ويسمح لنا التسامح أيضا بالفرار من الماضي وكانت تلك الظلال لنا ولشخص آخر.ومن شأن التسامح إن يحررنا من سجون الخوف والغضب التي فرضناها علي عقولنا فهو يحررنا من احتياجنا ورغبتنا في تغيير الماضي فعندما نسامح تلتئم جراح الماضي وتشفي وفجأة ندرك ونري حقيقة حب الله لنا حيث يكون هناك الحب ولا شئ آخر سواه ومع أتباع هذه الحقيقة فليس ثمة شئ يستدعي التسامح.وفي كتاب "دروس في المعجزات" هناك فقرة جميلة عن التسامح وقد اقتبستها هنا لأنها تصف الفوائد التي يمكن أن تعود من خلال التسامح " التسامح يمنحني كل ما ابتغييه"ما الذي بوسعك أن تبتغيه ثم لا يمنحك اياه التسامح هل تريد السلام التسامح يقدمه لك هلي تريد السعادة هدوء البال تحقيق هدف ما إحساس بالقيمة وجمال يفوق العالم هل تريد الرعاية والامان ودفء الحماية دائما؟ هل تريد هدوء لا يعكره شئ ورقة لا يطالها آذى وراحة عميقة دائمة وسكونا رائعا لا يزعجك شئ فيه.كل ذلك يمنحك إياه التسامح واكثر فهو يومض بعينيك عندما تنهض من نومك ويمنحك البهجة التي تستقبل بها يومك انه يربت علي جبهتك أثناء نومك ويستقر فوق أجفانك فلا نري أحلاما بها خوف أو شر أو حقد أو حقد وعندما تنهض مرة أخرى يمنحك يوما آخر من السعادة والسلام كل ذلك يمنحك اياه التسامح واكثر.الفصل الثالث : العقل غير المتسامحفي الفصل الأول تكلمت عن هذا الجزء من أنفسنا الذي يرانا فقط كجسد وكشخصية انه الجزء الذي ينبئنا أن السعادة موجودة في العالم الخارجي من خلال اقتناء الأشياء انه الجزء الذي يخبرنا انه إذا كان باستطاعتنا العثور علي العلاقة السليمة فسيكون كل شئ في حياتنا مثاليا وهو الجزء الذي يؤمن أيضا انه عندما تسير الأمور في غير مسارها فالشي الوحيد المعقول فعله هو إن نعثر علي شخص ما أو موقف ما لنلقي عليه باللوم وقد أطلقنا عليه اسم الأنا .من المفيد أن نفكر في الأنا وكأنها نظام له ثوابت خاصة به إذا كنا نريد فيمكن أن نتقبل ثوابته أو نبحث عن طرق أخري ننظر بها إلى العالم.فكر في نظام الأنا علي انه قائم علي الشعور بالخوف والذنب واللوم وإذا كان علينا أن نختار مجرد إتباع مبادئها الإرشادية فسنجد أنفسنا دائما في حالة من الصراع وسوف يتسرب كل سلام أو سعادة حصلنا عليها دون أن ندرك ذلك.ومع إدراك كيفية عمل الأنا فينبغي ألا يثير دهشتنا أنها لا تؤمن بالتسامح فسوف تبذل كل جهدها لتقنعنا بأن لا أحد في العالم كله يستحق تسامحنا وإنها لتصل الي ما ابعد من ذلك بان تنقع أن أنفسنا اننا لا نستحق هذا التسامح فهي توهم نفسك وبقوة الاعتقاد بان الناس يفعلون أشياء لا يصح أن نسامحهم عليها.فألانا تؤمن بانه علينا أن ندافع عن انفسنا باستمرار وهي توصل لنا ذلك من خلال مشاعر يمكن اداركها بسهولة فمثلا العقل الذي لا يسامح يكون نتاج الأنا التي تقنعنا بان الطريقة الحيدة لحماية انفسنا هي أن نعاقب الشخص الآخر بغضبنا وكرهنا له ليشعر بوفاة ما فعله تجاهنا فتظهر لنا الأنا إننا حمقي وأغبياء واذا سامحنا هذا الشخص الذي هددتنا افعله وآذنا بطريقة ما واذا لم يكن كافيا سيذكرنا بان حياتنا أناسا علي كامل الاستعداد لان يؤذننا ويقولوا بان هذا الشخص قد آذانا ويستحق غصبنا وليس تسامحنا.والعقل غير المتسامح للانا لديه دائما مخزون وافر من الخوف والبؤس والألم والمعاناة واليأس والضجر انه العقل الذي يري الأخطاء كخطايا لا يمكن نسيانها."يمكن لأجهزتنا المناعية أن تقوي عندما نتسامح"الآثار الجانبية السامة لأفكارنا:فالآثار الجانبية للأفكار غير المتسامحة والتي نحملها في عقولنا يمكن أن نؤثر تأثيرا سلبيا علي سعادتنا فنلقي نظرة علي القائمة التالية والتي تضم بعض المشاكل الجسدية التي يمكن أن يكون لها صلة بالعقل المتسامح بالعقل الغير متسامح.• الصداع • آلم الظهر • آلام الرقبة • آلام المعدة وأعراض القرحة • الاكئتاب • قلة الطاقة • القلق • الانفعال• الأرق والقلق• الخوف • التعاسة يقبل القليل منا أن يتبادل الأدوية وهو يعلم إنها ستضره وبالرغم من ذلك فنحن تقريبا لانتقى الأفكار التي تضعها في عقولنا ما هو العلاج؟ ما هو اقوي دواء لدينا نعالج به أفكارنا التي سببت لنا هذه القائمة من الأعراض؟ التسامح انه علاج قوي ومزمن ومعجزة ليده القدرة علي جعل هذه الأعراض تختفي."الصفح عن الآخرين هو أول خطوة نحو الصفح عن أنفسنا"الفصل الرابع : العشرون سببا الرئيسية لعدم تسامحنامن الصعب أن نسامح عندما نستمع الي نصيحة الأنا التي تقول اننا نقوم بالشي الصحيح فعندما نعاقب الشخص الذي سبب لنا الألم ويستحق ألا يشعر بحبنا نحوه من الصعب أن نسامح لان الأنا لدينا عنيدة وتحاول أن تقنعنا انه من الأفضل أن نشعر بالكره أكثر من الحب .من الأفضل ألا نجعل من الأنا عدوة لنا أو نتقيد بنصحها ولكن من المهم أن ندرك أن الأنا ستقودنا إلى الضلال حيث تستمر في إسداء النصح والإرشاد لنا بصفة دائمة فهي تتمسك بنظام عقائدي يجعل من الخوف والصراع والاختلاف والتعاسة أول الأولويات وتصر علي ان التعبير عن الحب هو نوع من الجنون.وإنني لأحب أن أفكر من منظور إننا نكون فعلا بحالة من الجنون فقط إذا لم نسمح بالتعبير وخوض تجربة الحب.صوت الأنا دائما ما ينبع من الخوف ويتركنا في حالة من الصراع وليس السلام وعندما نستمع العقل غي المتسامح للأنا فسوف يمنحنا عددا لا باس به من الأسباب واليك عشرين سببا تقدمها الأنا حتى لا نسامح.

1. هذا الشخص قد آذاك بالفعل فيستحق غضبك ويستح

ملخص كتاب صناعة الذات

صناعة الذات هي الفكرة التي تحدونا نحو هدف نسعى إليه بعزيمتنا , و نعرف أننا حقّقنا نجاحنا إذا استطعنا أن نصل إلى ما نريد .. إلى ذلك الهدف .. إلى ذلك النجاح .. هل أنتَ ناجح ؟ هل أنتِ ناجِحة ؟ هل نحن ناجحين في حياتنا ؟ دَعوني انطلق معكم في قصة ربما ترغبون سماعها .. ربما تريدون أن تسافروا معي إلى أحداثها .
قصة طموح , قصة نجاح , تلك القصة كانت شرارة انفجار لثورة من التقدم و الرّقي و الحضارة في اليابان تلك القصة هي قصة شاب اسمه تاكيو اوساهيرا ذلك الشاب خرج من اليابان مسافراً مع بعثةٍ تحوي مجموعة من أصحابه و أقرانه متجهين إلى ألمانيا , وصل إلى ألمانيا و وصل معه الحلم الذي كان يصبو إليه , و يراه بعينيه ذلك الحلم هو أن ينجح في صناعة محرك يكون أول محرك كامل الصّنع يحمل شعار صُنع في اليابان , ذلك حلمه , بدأ يدرس و يدرس بجد أكثر و عزيمة أكثر مضت السنوات سراعاً كان أساتذته الألمان يوحون إليه بأن نجاحك الحقيقي هو من خلال حصولك على شهادة الدكتوراه في هندسة الميكانيكا , كان يقاوم تلك الفكرة و يعرف أن نجاحه الحقيقي هو أن يتمكن من صناعة محرك , بعد أن أنهى دراسته وجد نفسه عاجزاً عن معرفة ذلك اللغز ينظر إلى المحرك و لازال يراه أمراً مذهلاً في صنعه غامضاً في تركيبه لا يستطيع أن يفكِّك رموزه .
جاءت الفكرة مرة أخرى ليحلق من خلالها في خياله و ليمضي من خلال خياله نحو عزيمة تملكته و شعور أسره , تلك الفكرة : ( لابد الآن أن أتَّخذ خطوة جادة من خلالها أكتشف كيف يمكن أن أصنع المحرك ) .
إخواني الكرام , أخواتي الكريمات : صدقوني النجاح الذي نحصل عليه ينطلق من خلال فكرة نصنعها نحن و نمضي نحن في تحقيقها , تلك الفكرة مضى ذلك الشاب ليحققها , فحضر معرض لبيع المحركات الايطالية , اشترى محرك بكل ما يملك من نقوده , أخذ المحرك إلى غرفته , بدأ يفكك قطع المحرك قطعةً قطعة , بدأ يرسم كل قطعة يفكِّكها و يحاول أن يفهم لماذا وُضعت في هذا المكان وليس في غيره , بعد ما انتهى من تفكيك المحرك قطعة قطعة , بدأ بتجميعه مرة أخرى , استغرقت العملية ثلاثة أيام , ثلاثة أيام من العمل المتواصل لم يكن ينام خلالها أكثر من ثلاث ساعات يومياً كان يعمل بجدٍّ و دأب , في اليوم الثالث استطاع أن يعيد تركيب المحرك و أن يعيد تشغيله مرة أخرى , فرح كثيراً , أخذ المحرك , ذهب يقفز فرحاً نحو أستاذه , نحو مسئول البعثة و رئيسها : استطعت أن أعيد تشغيل المحرك , بعدما أعدت تجميع القطع قطعة قطعة , تنفس الصعداء , شعر بالراحة : الآن نجحتُ , لكن الأستاذ أشار إليه : لِسّا , لِسّا ما نجحت , النجاح الحقيقي هو أن تأخذ هذا المحرك , و أعطاه محرك آخر : هذا المحرك لا يعمل , إذا استطعت أن تعيد إصلاح هذا المحرك فقد استطعت أن تفهم اللغز , تجربة جديدة , أخذ المحرك الجديد , حمله و كأنه يحتضن أعزّ شيء إليه , إنه يحتضن الحلم , إنه يحتضن الهدف , وراح يمضي بعزيمة , دخل إلى غرفته , بدأ يفكك المحرك من جديد , و بنفس الطريقة , قطعة قطعة , بدأ يعمل على إعادة تجميع ذلك المحرك , اكتشف الخلل , قطعة من قطع المحرك تحتاج إلى إعادة صهر و تكوين من جديد , فكر أنه إذا أراد أن يتعلم صناعة المحركات فلا بد أن يدرس كعاملٍ بسيط , كيف يمكن لنا أن نقوم بعملية صهر و تكوين و تصنيع القطع الصغيرة حتى نستطيع من خلالها أن نصنع المحرك الكبير .
عمل سريعاً على تجميع باقي القطع بعد أن اكتشف الخلل و استطاع أن يصلح القطعة , ركب المحرك من جديد , بعد عشرة أيام من العمل المتواصل , عشرة أيام من الجد و العزيمة , لم ينم خلالها إلا القليل القليل من الساعات , في اليوم العاشر , طربت أذنه بسماع صوت المحرك و هو يعمل من جديد , حمل المحرك سريعاً و ذهب إلى رئيس البعثة: الآن نجحت , الآن سألبس بدلة العامل البسيط و أتّجه لكي أتعلم في مصانع صهر المعادن , كيف يمكن لنا أن نصنع القطع الصغيرة , هذا هو الحلم , وتلك هي العزيمة , بعدما نجح رجع ذلك الشاب إلى اليابان , تلقّى مباشرة رسالة من إمبراطور اليابان , وكانوا ينظرون إليه بتقديس و تقدير , رسالة من إمبراطور اليابان ! ماذا يريد فيها ؟ : أريد لقاءك و مقابلتك شخصياً على جهدك الرائع و شكرك على ما قمت به . رد على الرسالة : لا زلت حتى الآن لا أستحق أن أحظى بكل ذلك التقدير و أن أحظى بكل ذلك الشرف , حتى الآن أنا لم أنجح , بعد تلك الرسالة , بدأ يعمل من جديد , يعمل في اليابان , عمل تسع سنوات أخرى بالإضافة إلى تسع سنوات ماضية قضاها في ألمانيا , كم المجموع ؟ أمضى تسع سنوات جديدة من العمل المتواصل استطاع بعدها أن يحمل عشرة محركات صُنعت في اليابان , حملها إلى قصر الإمبراطور الياباني , وقال : الآن نجحت , عندما استمع إليها الإمبراطور الياباني و هي تعمل تَهلّل وجهه فرحاً , هذه أجمل معزوفة سمعتها في حياتي , صوت محركات يابانية الصّنع مئة بالمئة , الآن نجح تاكيو اوساهيرا , الآن استطاع أن يصنع ذاته عندما حَوّل الفكرة التي حلّقت في خياله من خلال عزيمته إلى هدف يراه بعينيه و يخطو إليه يوماً بعد يوم , عندما وصل إلى ذلك الهدف استطاع أن ينجح , في ذلك اليوم صنع ذاته , صناعة الذات انطلقت من ذلك الشاب ليتبنّاها كلّ عامل ياباني يرفع شعار : إذا كان الناس يعملون ثمان ساعات في اليوم سأعمل تسع ساعات : ثمان ساعات لنفسي ولأولادي و الساعة التاسعة من أجل اليابان , تلك المعنويات جعلتنا نقول العالم يلهو و اليابان يعمل , جعلتنا نفتخر بملبوساتنا و بمقتنياتنا لأنها صُنعت في اليابان .
كلام رائع , كلام جميل , أعرف ما يدور في أذهانكم , أين الفرصة ؟ أين الظّروف المواتية ؟ أنت تتكلم عن ظروف مُهيأة ! صناعة الذات اذهب و اعمل على إلقائها في مكان آخر , أنا أمامي الكثير من العقبات , أمامي الكثير من الحواجز , و أنت تحدّثني عن الفكرة و الطّموح و العزيمة و الأهداف , حَدِّثني عن المشاكل التي تُحيطُ بي أولاً , أليسَ كذلك ؟ ربّما تدور هذه الفكرة في عقول بعضنا الآن , دعوني أحدّثُكم عن واقع آخر و عن تجربة أخرى , هي أكثر تألّقاً وأكثر طُموحاً , تجربة بدأت و انطلقت من رَصيف في بيروت عاصمة لبنان , ذلك الرصيف كان ينام عليه شابٌ صغير , من أين أتى ذلك الشاب إلى هذا الرصيف ؟ أتى من بيت عمه الظّالم , عمه القاسي بعد أن تُوفيت أمه و تُوفي أبوه ولم يَعد له أحد غير ذلك العم , الذي قال له يوماً وبصراحة : لقد أَثقلتَني و لم أعد قادراً على تَحمُّل مصاريفك , اذهب إلى الشارع , خرج الطفل الصغير نحو الطريق الواسع , راحت خُطواته تتبعثر حائرة : إلى أين أذهب ؟ وجد المكان المناسب , رصيف ممتد ! فوق الرصيف إنارة صفراء ! وبجواره صندوق كبير للمهملات و النفايات ! موقع رائع ! الرّصيف هو المأوى والنور هي مصدر الأُنس و صندوق النفايات هو المصدر للطعام , كانت تلك هي المواصفات , تلك هي البيئة بدأ الشاب ينام فوق الرصيف و تحت الإنارة و يأكل بقايا الطعام التي كان يجدها ملفوفة في بعض الصُّحف المرميَّة , بعدما يأكل كان يتصفّح الصحيفة و بالكاد كان ينظُر إلى الصور التي يختفي أجزاء منها نتيجة بُقع الزّيت العالقة كان يقرأ بالكاد بعض الأسطر و الكلمات . انقَدحت في ذِهنه فكرة , حلَّقت في ذهِنه فكرة , بينما كان يُقلِّب عينيه في صحيفة ممتلئة ببقايا الطعام , فكّر لماذا لا أَكون صحفياً ؟ لماذا لا أكون كاتباً ؟ لماذا لا أكتب و أنا صاحب تجربة كبيرة ؟ كم من الناس نام فوق الرّصيف بجوار صندوق النِّفايات و تحت الإنارة الصفراء ؟ أنا ! تلك ميزة , أنا متميز ! لا بد أن أَتعلّم حتى أكون صحفي و حتى أَتعلم لابُدَّ أن اعمل , أشرق الصباح و أشرق الطُّموح في نفسه , انطلق صاحبنا يبحث في العاصمة عن مُؤسسات صحفية تفتح له ذِراعها حتى يعمل فيها أيّ شيء . بحث و بحث , بحث حتى كَاد أن يَيأس لكنه أَخيراً وجد الفُرصة , وظيفة مُناسِبة , وظيفة يعمل فيها بالمساء حتى يدرس صباحاً تِلك الوظيفة عامل بسيط يمسح الطّاولات , طاولات الموظفين , و المكائن , مكائن الطباعة , وظيفة مُناسِبة على الأقل تَضمن له أن يقرأ كل يوم صحيفة نفس اليوم بدون أي بُقع و بدون أي زيت يلطِّخ الصور و أسطر المقالات بدأ يعمل , كان يعمل بعزيمة , كان يعمل على تنظيف الطاولات و كأنه رئيس تحرير تلك المؤسسة , لأنه يعمل و يرى بعينيه الطموح و الهدف الذي يسعى إليه . كان يعود إلى ذلك المكان و ينطلق بكتابة مُذكراته و خواطره و يكتب و يكتب صنعت منه التجربة كاتب يفجر المعاني من خلال كلمات مُتألقة في يوم من الأيام كان يحمل الدفتر و يمشي ببراءة الشاب الصغير يمشي بخطى سريعة في أحد أسياب تلك المؤسسة و أحد ممراتها فجأة ارتطم برجل يظهر عليه الكِبر في السن : أنا آسف , ذلك الرجل كان مُؤدباً و كان من أدبه أنه التَفَت إلى الدفتر الذي وقع على الأرض من يد ذلك الشاب عندما وقع الارتطام و وقع الحادث عندما اصطدم , نزل ذلك الرجل و أخذ الدفتر و اعتذر من الشاب الصغير و قدم الدفتر له ثم تَساءَل : هل تعمل في هذه المؤسسة ؟ قال : أنا أعمل منذ أشهر , أوه ما شاء الله تعمل عندنا , أنا رئيس تحرير هذه الجريدة , ما هذا الدفتر الذي في يَدك ؟ هذي خَواطِري أكتُب فيها وو ,,, ( الآن جاءت الفرصة ) : هذه خواطري أكتب و أنظر لعلّك تقرأ بعض الصّفحات , قال : تفضّل معي في مكتبي حتى أقرأ خواطرك , ذهب معه إلى المكتب , بدأ يقرأ الخواطر , فإذا بها تنطِق عن تجربة و تنطِق بمعاناة و تَتحدث عن مأساة و لذلك كانت صادقة , أعجب بهذه الموهبة الواعِدة , وعده أن يدعمه حتى يستمر في التطوير ونشر له مقال في تلك الجريدة فكانت أول انطلاقة , كان ينظر للمقال فلا يرى فيه مقالاً من عِدة أسطر و إنما يرى فيه الحلم , يرى فيه الطموح , يرى فيه الهدف , استمر ذلك الشاب … لن أسرد عليكم باقي القصة بأكملها , القصة طويلة لكني أريد أن أقول لكم أن ذلك الشاب استطاع أن يكون رئيس تحرير تلك الجريدة ثم استطاع أن يمتلك تلك الجريدة ثم استطاع أن يمتلك أكبر مؤسسة صحفية في لبنان , استطاع أن يصنع ذاته , من أين بدأ رحلته مع صناعة الذات؟ بدأ بفكرة , تلك الفكرة التي انعكست من خلال ميزة رآها في نفسه تلك الميزة كانت كَفيلة بأن تجني عليه وأن تقضي عليه , تلك الميزة هو أنه شاب صغير يتسكّع في الطّريق بلا عائل و بلا مأوى . تلك ميزة ؟ أم سلبِيّة ؟ تلك إيجابية ؟ أم مصيبة ؟ لو نظر لها على أنها سلبية لكانت قادرة على أن تُحطم حياته لكنّه نظر إليها على أنّها ميزة يمتاز بها و فكر كيف يستطيع أن ينطلق من خلالها حتى يستطيع أن يأسر قلوب الناس عندما يكون صحفي يتكلم عن معاناته , أنا أسألكم سؤال , أخواتي الكريمات , أسألُكن سؤالاً : كُلٌّ منا يسأل نفسه , ما هي مميزاتي , ايش هي الأشياء التي أَمتازُ بها , هل عندكَ مميزات , هل عندكِ مميزات , من خلال تلك الميزات هل نستطيع أن نكون أفضل ؟ هل نستطيع أن نوظِّفها حتى نصنع ذواتنا ؟ حتى نُحقِّق نجاحنا ؟ هل نظر الواحد مِنا مرة إلى المرآة ؟
بالتَّأكيد , تذكر آخر مرة نظرت فيها إلى المرآة , تذكري أختي الكريمة آخر مرة نظرتي فيها إلى المرآة , ماذا وجدتم ؟ ماذا رأينا في المرآة ؟ وجدت نفسك بالتأكيد ! عندما وجدت نفسك , ايش وجدت فيها ؟ ماذا رأيت في نفسك من ميزات ؟ هل جلسنا لنفكر , ما هي الأشياء الحقيقية اللي احنا نمتلكها , و من خلالها نستطيع أن نكون أفضل ؟
اتصلت عَليَّ إحدى الأخوات , لا أعرفها , سألتني سؤالاً كان يحكي المعاناة , و يحكي التجربة المريرة , و يحكي الّلوعة التي تجدها في نفسها , كان ختام سؤالها : أُريد أن أنتحر اليوم ! ايش رأيك ؟ ما هي قِصتها التي جعلتها تُفكر بأن تنتحر ؟ تقول : عندما كنتُ صغيرة , في سن العاشرة أو التاسعة من عمري , احترق المطبخ , و كنت في داخل المطبخ , فاحترق جسمي , و احترق وجهي , واحترقَت أرجلي و يديها احترقت , وكلها احترقت , و أُصيبت بتشويه بالغ جداً جداً , وبالرغم من كُل عمليات التجميل إلا أنها استمرت مُشوَّهة إلى درجة تُعبر عنها بأنها درجة مُقزّزة لمن ينظر إليها , تقول : و مع ذلك , حاولت أن أصبر , حاولتُ أن أتكيّف مع الحياة , أكملت دراستي , أنهيت دراستي المتوسطة , أنهيت دراستي الثانوية , دخلتُ الجامعة , كنت أنظر لنظرات الأخريات إليّ فأجد اللوعة تعتصِرُني , كانوا ينظُرون إليّ برحمة , لكني كُنت أحترق , أحترق , أحترق من تلك الرحمة التي أراها في قسمات وجوههم , لا أُريد أحد أن يرحمني , لا أريد أحد أن يُشفق علي , لا أريد أحد أن ينظر إليّ لا أريد أحد أن يتعاطف معي , كانت تلك المشاعر تخنُقني و بالرغم من ذلك أكملت دراستي الجامعية , و أنا الآن وصلتُ إلى الصفر لا أستطيع أن أواصل , عندما أنهت حديثها , قلتُ لها : أختي الكريمة , هل تسمحي لي أن أتحدث إليك بميزة رائعة اكتشفتُها فيك , خلال هذي الدّقائق التي تحدثتِ معي من خِلالها اكتشفت فيكِ ميزة رائعة , أريدُكِ أن تكتشفيها في نفسك , و إذا اكتشفتيها في نفسك , حرام عليك أن تهدري هذه النّفس الرائعة التي تمتلك تلك الميزة الفذّة , تساءَلَت : أنا عندي ميزة , كيفَ عرفت ؟ و ايش هي الميزة ؟ أنا أمتلك شيء جيد , ما هو ذلك الشيء الجيد ؟ كانت تتساءل بذُهول , بِحَيْرة , قلت لها : أُختي الكريمة : أَنتي تمتلكين إِرادة , أَنتي تَمتلكِين عَزيمة , أنتي تمتلكين صبر لا يُذكِّرني إلا بقول ذلك الشاعر الذي كان يقول :
صابرَ الصبرَ الصبورُ حتى قال الصبرُ للصبور دعني
هذا واحد صبور , جاء الصبر يتحداه , الصبر يتحدى الصبور يقول له : أنا أتحداك أن تصبر أكثر مني , و بدؤوا في المنافسة .
صابرَ الصبرَ الصبورُ حتى قال الصبرُ للصبور دعني
فُكّني , خلاص ارحمني , أنا لا استطيع أن أنافسك .
والله أنتِ تمتلكين إِرادة أكثر من طبيعية , بدأت نفسها تَتفتّق أملاً , بدأ الطُّموح يُشقّق بيضة اليأس لِيُخرج رأسه و ينظر إلى الحياة المشرقة التي يمكن لها أن تنطلق إليها إذا ما اقتنت تلك الفكرة و حملتها معها .
وماذا أستطيع أن افعل من خلال تلك الميزة !
اووه , تستطيعين أن تفعلي الكثير , تستطيعين أن تكوني أكثر من عادية في خِدمتك للأُمة و للمجتمع و للناس لأنَّك أكثر من عادية من خلال هذه العزيمة و الإرادة القوية , أنا أعرف الكثير من الناس لو امتلكوا خَمسة بالمئة من تلك العزيمة لنقلوا الجبال من أماكنها , تَشجَّعت , تَحَمّست , انطلقت …
جاءتْني الأخبار بأنّها الآن وفي هذا اليوم الذي أُحدِّثكم فيه تدير أكبر و أنشط و أوسع مدرسة لتحفيظ القرآن , تخدم النساء في مدينتها , وفي منطِقتها التي تسكن فيها , إذا نَظرنا إلى النُّقطة المظلمة فلن نُشاهد المساحة البيضاء من حولنا , إذا نظرنا إلى نُقطة الضعف فلن نَنظر إلى مزايانا التي نجدها و نحصل عليها بمجرّد أن نراها , هل نعرف ما هي مُميِّزاتنا ؟ هل نعرف ما هي الأشياء التي يمكن من خلالها أن نُحقِّق نجاحاتنا كُلكم تريدون أن تعرفوها و أهم من أن نعرف مُميزاتنا , هو أن نُفكِّر كيف يُمكن لنا أن نُحوِّلها إلى نجاح ؟ و أن نُحوِّلها إلى خطوات نصل من خلالها إلى ما نريد .
صديقي خالد , حبيبٌ إلى قلبي , كان يمتلك ابتسامةً أجمل إشراقاً من البدر المُتلألئ في ليلةِ الخامس عشر من الشهر ابتِسامتُه كانت أخّاذَة , قلت له مرةً : أنت تمتلك ميزة رائعة , ابتِسامتك الفذّة , ابتِسامَتك المُنْسابة على قَسمات وجهك والتي تسحر الأنْظار التي ترنوا إليك تجعل منك بارعاً في الاتّصال بالآخرين و في تكوين العلاقات معهم , كان صاحبي موظف بسيط في أحد الشركات الكبيرة, ترنّحَت في عقله تلك الفكرة , قَلّبها أكثر , رَاجعها , درسها , اتّصلَ علي : أنت تقول أن هذه الابتسامة مِيزة , و من خلالها استطيع أن أكون رجل علاقات عامة ناجح , صح , ما رأيك بأن أضع نصب عيني هذا الهدف أريد أن أكون مدير علاقات عامة في شركتنا العملاقة و الضخمة , ممتاز ماذا ينبغي علي أن اعمل ؟ أضف إلى ابتسامتك مهارات في الاتصال , أضف إلى ابتسامتك مهارات تحتاجها في العلاقات العامة و ضع على رأسها ابتسامتك لكي تُتَوِّجها , عند ذلك تنجح , لم يكن المشوار طويلاً , سنة ونصف , قفز قفزة , كان صاحبي يتقَاضى راتب مقداره ألفين و خمسمئة ريال , صاحبي اليوم يَتقاضى راتب مقداره ستة عشر ألف ريال , الطموح انطلق من خيال , بدأ من فكرة , انتهت الرحلة بالهدف الذي نريده و ليتنا نستمر مُحلِّقين في تلك الأفكار , لكن تعال بنا يا مُحدِّثنا إلى الواقع , الكثير من الظروف , البيئة , المجتمع , الناس من حولنا , أحد الذين يديرون في رأسهم تلك الفكرة يذكرني بصديق لي اسمه أحمد ماهر و أُسمّيه أحمد ماهر صاحب الحظِّ العاثر , و استأذَنتُه بأن أتحدث عن اسمه و عن تجربته في أيّ لقاء ألتقي من خلاله أحبة لي أمثالكم أيها الكرام , أحمد ماهر صاحب الحظ العاثر عندما كان يدرس في المرحلة الثانوية كان بليداً متأخراً في دراسته , ايش المشكلة يا أحمد ؟ الأساتذة لا يُحسنون الشرح ! و الله غلطانين ! أحمد ماهر بخطىً متثاقلة تجاوز الثانوية و دخل إلى الجامعة , بعد أول ست أشهر من الجامعة عمل على تحويل القسم الذي يدرس فيه , ليش يا أحمد ؟ عندي دكتور لا يفهم ! المشكلة أن التخصص الجديد الذي انتقل إليه للأسف وجد فيه دكتور آخر لا يفهم ! ترك الجامعة ! أحمد ماهر بحث عن وظيفة , أحمد ماهر وجد وظيفة , أحمد ماهر بعد شهرين , طُرد من وظيفته , ليش يا أحمد : مُديري مُتسلِّط , مديري لا يريد مصلحة العمل , مديري لا يفهمني , أحمد ماهر تزوج , مبروك يا أحمد , أحمد ماهر بعد ست أشهر طلق زوجته , ليش يا أحمد , زوجتي لا تفهم , أسألكم سؤال , أسألكنّ سؤال : من الذي لا يفهم ؟ أحمد ماهر صاحب الحظ العاثر لا يفهم لأنه يلقي بالمسؤولية على عاتق أي أحد , كثير منا في رحلته لصناعة الذات أول ما يجد كبوة أو عقبة يلتفت حوله : من المسئول ؟
من المسئول ؟
من المسئول ؟
كان الأحرى به أن يفكر كيف يمكن لي أن أعالج هذه المشكلة بنفسي كيف يمكن لي أن أتحمل المسؤولية و أن أفكر في الحل .
دعوني أحدثكم عن قصة إذا تحدثت عنها وقفتُ إجلالاً لبطلة تلك القصة , بطلة تلك القصة أراها دائماً كلما رأيتها ضربت لها تحية إجلالاً و احتراماً و تقديراً , بطلة تلك القصة أعرفها تماماً وكل واحد منكم في هذه القاعة يعرفها تماماً , أنا رأيتها وكلٌ منكم سبق وأن رآها , تلك البطلة نراها في بعض المرات تمشي على الجدار تتسلق بعزيمة و بطموح و بقوة وبأمل ترى هدفها بعيداً , قريباً من السقف ربما يكون هدفها نقطة أو حبة سكر وربما يكون هدفها شيئاً حلواً يسيل على طرف الجدار وربما يكون هدفها أن تعود إلى مسكنها في ثقب أحد أفياش الكهرباء في الجدار و هي تحمل على كتفها حبة أرز حملتها مشواراً طويلاً تصعد إلى لجدار فيأتي أحد العابثين يضربها بيده فتسقط على الأرض و مع ذلك تقوم بسرعة و بنشاط و بطاقة عالية تحمل حبة الأرز و تعود لتصعد من جديد لأنها هي المسئولة عن الوصول و ليس الذي ضربها تلك البطلة المحترمة هي النملة من منكم سبق له و أن وطأ نملةً بقدمه , حرام عليه حبيبتي النملة لا تطؤوها بأقدامكم , النملة إذا سقطت ع



ملخص كتاب أيقظ قواك الخفية لأنتونى روبنز


أيقظ قواك الخفية

لأنتونى روبنز

كيف تتحكم فوراً بمستقبلك الذهنى والعاطفى والجسمانى والمالى

أخوتى هذا الكتاب أكثر من رائع استمتعت بقرأته وتعلمت منه الكثير ولحبى لكم قررت أن ألخصه لكم نفعكم الله به أرجو ألا تنسونى من صالح دعائكم
الجزء الأول

أطلق ما لديك من قوة

المثابر يؤمن بالقدر أما الهوائى فهو يؤمن بالحظ " بنجامين ديزرائيلي "

كيف تخلق تحولات مستمرة

الخطوة الأولى :-أرفع مقاييسك

أول ما يجب عليك أن تفعله حين تريد بصدق استحداث تغيير فى حياتك

هو أن ترفع من مستوى مقاييسك أهم شئ على الإطلاق هو تغيير ما تطلبه من نفسك

لقد كتبت كل الأشياء التى لن أقبلها فى حياتى بعد الأن

وتلك التى لن أحتملها

وتلك التى أتوق لأن أصبح عليها فيما بعد

تأمل تلك النتائج عميقة الجذور التى يستحدثها النساء والرجال الذين رفعوا من مستوى مقاييسهم

وتصرفوا على هذا الأساس بعد أن قرروا أنهم لن يقبلوا ما دون ذلك

ويسجل لنا التاريخ لنا أمثلة لأناس مثل ليوناردوا دافتشى وابراهام لينكولن وهيلين كيلر والماتما غاندى

ومارتن لوثر كينج والبرت اينشاتين وسويكرو هوندا وغيرهم كثيرا

ممن أتخذوا تلك الخطوة الهائلة

فتغيير مؤسسة أو شركة أو بلد أو العالم يبدأ بخطوة بسيطة وهى أن تغير نفسك

الخطوة الثانية :غير المعتقدات التى تقف حائلاً فى وجهك :

إذا غيرت مقاييسك دون أن تكون قانعاً بالفعل أن بإمكانك تحقيقها

فإنك إنما تعطل نفسك عمداً فى واقع الأمر بل إنك لن تحاول مجرد المحاولة

وستفتقر لذلك الشعور باليقين الذى يسمح لك بأن تستخرج أعمق القدرات التى تكمن فى داخلك

ولذا فإن تبديل منظمومة قناعاتنا هو خطوة إساسية فى سبيل تحقيق أى تغيير حقيقى ودائم فى حياتنا

علينا أن ننمى فى داخلنا إحساساً باليقين بأن بإمكاننا التمسك بمقاييسنا الجديدة

وبأننا سننجح فى ذلك

قبل أن نقدم على ذلك بالفعل

الخطوة الثالثة : بدل استراتيجيتك :

لكى تفى بالتزاماتك لابد لك من أن تنتهج أفضل استراتيجية تحقق لك النتائج المرجوة

وأفضل استراتيجية فى كل حالة تواجهك تقريباً هى أن تعثر على قدوة ما

شخص تمكن من تحقيق ما تصبو لتحقيقه من نتائج

وان تحاول التعرف على ما كان لديه من معرفة حاول أن تتعرف على ما فعل لتحقيق ذلك

وماذا كانت قناعاته الأساسية وكيف كان يفكر فهذا لن يزيد من فعاليتك فحسب

بل سيوفر لك الكثير من الوقت إذ لن يكون عليك أن تعيد اكتشاف العجلة من جديد

بل يمكنك تحسينها فقط وإعادة تشكيلها وربما ابتداعها بصورة أفضل سأعرض عليك أنماط قوة متميزة

تمكنك من إبتكار تحسينات دائمة فى نوعية حياتك

سنركز معا على كيفية إتقان خمسة ميادين فى الحياة وهى الميادين التى أعتقد أنها تحدث أقوى التأثيرات على حياتنا وهذه الميادين هى :
1- إتقان استثمارك العاطفي :

معظمنا نترك أنفسنا تحت رحمة الأحداث الخارجية التى لا قبل لنا بالسيطرة عليها ونعتمد بدلا من ذلك على معالجات سريعة قصيرة الأمد . ستكتشف فى هذا الكتاب ما الذى يجعلك تقدم على ما تقدم عليه

وما الذى يثير العواطف التى تنتابك فى غالب الأحيان

سنقدم لك خطة تستند على مبدأ الخطوة خطوة لنبين لك أى العواطف هى التى تمدك بالقوة

وأيها التى تستنفذ قواك وكيف يمكنك أن تستخدم كلتيهما بأفضل السبل لكى تصبح عواطفك أداة قوية تساعدك

على تحقيق أقصى ما عندك من إمكانيات بدلاً من أن تكون عائقاً فى وجهك .
2- إتقان استثمارك البدنى :

هل تستيقظ فى الصباح وأنت تشعر بالنشاط والقوة اللتين تمكناك من بدء يوم جديد ؟

أم تستيقظ وأنت تحس بأنك تعانى من نفس القدر من التعب الذى كنت تشعر به فى الليلة السابقة ؟

إذ تنتابك الأوجاع ويسوئك أن تبدأ يوماً آخر تواجهك فيه نفس المهام إن هذا الدرس الثانى فى الإتقان

سيساعدك على السيطرة على صحتك البدنية وحينذاك لن تبدو فى مظهر حسن فقط بل ستشعر

أيضا بأنك فى وضع حسن وأنك تسيطر على شؤون حياتك إذ تمتلك جسما يشع حيوية ونشاطاً

بحيث يمكنك أن تنجزا ما تطمح لإنجازه
3- إتقان استثمار علاقاتك:

تدربك على إتقان سيطرتك على علاقاتك العاطفية والعائلية والعملية والاجتماعية هل ترغب فى أن تتعلم وتنمو وتصبح ناجحاً وسعيداً دون ان يشاركك أحد فى ذلك . الدرس الثالث فى هذا الكتاب سيكشف لك تلك الأسرار التى تمكنك من إقامة علاقات نوعية مع نفسك أولا ثم مع الأخرين ستبدأ باكتشاف ما تعطيه أعلى قيمة فى حياتك وما هى توقعاتك من الحياة ستتعلم كيف تتواصل مع الآخرين على اعمق المستويات ستكون مكافأتك شيئا هو أقصى ما نطمح إليه إذ نشعر بأننا نساهم بنصيبنا وندرك بأننا نحقق شيئاً مختلفا متميز فى حياة الآخرين إتقان هذا الدرس سيمنحك مصادر لا محدودة لكى تنمو وتساهم بما تريد المساهمة به .
4- إتقان استثمار أمورك المالية:

يقول الكاتب ما أن يبلغ الأمريكيون سن الخامسة والستين حتى يكون غالبيتهم قد أفلسوا تماماً أو انتقلوا للعالم الأخر ! وهذا ليس ما يتصوره معظم الناس لأنفسهم وهم يتطلعون الى ما يعتبرونه وقتهم الذهبي ألا وهو سن التقاعد ولكن كيف لك ان تحول هذا الحلم الجميل العزيز على نفسك الى واقع ؟ الدرس الرابع فى هذا الكتاب سيرشدك الى كيفية تجاوز مجرد البقاء على قيد الحياة فى خريف عمرك بل وحتى قبل ذلك

المزيد



ملخص كتاب (فن التأمل)
مارس 20th, 2011 كتبها شجون المشاعر نشر في , كــــتب أعــجبـتنـي,



مقدمة -
في الحقيقة إن كل إنسان يمتلك قدرة على التفكّر، هو نفسه ليس على دراية بمداها، وما إن يبدأ الإنسان بإستكشاف قدرته هذه واستخدامها، حتى يتبدّى له الكثير من الحقائق التي لم يستطع أن يسبر أغوارها من قبل. وهذا الأمر في متناول أي شخص، وكلما استغرق الإنسان في تأمل الحقائق، كلما تعززت قدرته على التفكّر. ولا يحتاج الإنسان في حياته سوى هذا التفكّر الملي والمجاهدة الدؤبة من بعده.
إن الهدف من هذا الكتاب هو دعوة الناس إلى “التفكير كما ينبغي” وإبراز الوسائل التي تساعدهم على ذلك. فالإنسان الذي لا يتفكّر يبقى بعيداً كلياً عن إدراك الحقائق ويعيش حياةً قوامها الإثم وخداع الذات، وبالتالي فإن لن يتوصل إلى مراد الله من خلق الكون.

- الفصل الأول -
معظم الناس يظن أن (التفكير العميق) يقتضي من الإنسان أن يعتزل المجتمع ويقطع علاقاته بالناس، إنهم يصنعون من التفكّر العميق قضية صعبة جداً وخاصة بالفلاسفة فقط! مع ان القضية أبسط من ذلك بكثير، وكتاب الله مليء بالدعوة إلى التفكّر وإعمال العقل.
يعلم الناس أن الحياة الدنيا فانية وأن العمر يمضي حثيثاً ومع ذلك فإنهم يتصرفون وكأنهم لن يبارحوا هذا العالم وأنهم مخلدون. وهذا في الحقيقة نوع من السحر تعاقبت على حمله الأجيال، وله تأثير بالغ عليهم لدرجة أنه عندما يتحدث شخص ما عن الموت فإن الناس يقفلون الموضوع مباشرةً لأهنم يخافون أن يبطل هذا الحديث السحر عنهم ويضعهم في مواجهة الحقائق.
ومع أن حقيقة الموت واضحة كعين الشمس، فإن السبب الوحيد الذي يجعل الناس يتعاملون مع الموت وكأنه غير موجود، هو ذلك السحر الذي سيطر عليهم لأنهم أعرضوا عن التفكّر. لكن من السهل جداً إتخاذ قرار التخلص من الجمود العقلي وعيش الحياة بوعي وإدراك، فلقد قدّم الله تعالى الحلول للناس، فالذين يتفكّرون يستطيعون بكل سهولة أن يبطلوا عن أنفهسم هذا السحر.
إن التفكّر والتدبّر لا يستدعيان مكاناً أو زماناً أو شروطاً محددة، فالإنسان يمكن أن يتفكّر ويتدبر خلال المشي في الشارع، عند توجهه إلى مكتبة، خلال قيادته لسيارته أو أثناء عمله أمام شاشة الكمبيوتر أو حتى أثناء الطعام.
ومن أجل أن يعود التفكر بالنفع على الإنسان ويهدية إلى جادة الحق، يجب عليه أن يفكر دائما بطريقة إيجابية ترضي الله، وان نجاح الإنسان في امتحان التفكّر، وكون التفكّر سيعود عليه بالنفع في الآخرة يعتمد على الإعتبار من الدروس والنتائج التي يستخلصها أثناء تفكيره.

- الفصل الثاني -
هناك أشياء كثيرة تخطر على بال الإنسان في كل لحظة من لحظات حياته،لكن معظم هذه الأفكار عديم الفائدة، وتماماً كما يضيّع الناس أوقاتهم في حياتهم اليومية بمعالجة الأمور التافهة، فإنهم كذلك يمضون يومهم في اللغو منجرفين في أفكار غير ذات جدوى. والسيطرة على التفكير ممكنة بل واجبة، وفيما يلي سنستعرض أنواع الأفكار التي تدور في رؤوس الغافلين، كي نتجنبها:
الإنشغال بمخاوف متوهماً أنها ستقع في المستقبل، لذلك فإن التشاؤم وسوء الفهم والمخاوف المتحكمة في الذهن مثل “ماذا سأفعل إذا حصل كذا وكذا” سببها وساوس الشيطان. الذي يجهد على أن لا

المزيد

ملخص كتاب دع القلق المؤلف ديل كارنجي
يقترن الإحساس بالنقص دوما ً بالرغبة الملحة في التفوق والظهور وعند تحقق التفوق والظهور يتعوض النقص (يتغير سلوك المحيط)


(كان حكيم الصين كومفوشيوس يشكو برغم حكمته وفلسفته من أنه لا يستطيع الاستمسال دائما ً للمبادئ والتعاليم التي يبشر بها.
(لا عناء للإنسان كائنا ً من كان إن كان يرجو السعادة في الحياة وينشد النجاح فيها على أن يغلب عدو له يسكن نفسه فيقلل أمنها ويسلبها طمأنينتها ويقوض سلامتها ويقف سدا ً منيعا ً دونها وأسباب السعادة والنجاح ذلك العدو اللدود هو القلق)
الجزء الأول الفصل الأول
حقائق أساسية عن القلق
1- أغلق الأبواب على الماضي والمستقبل وعش في حدود يومك.لماذا لا تسأل نفسك هذه الأسئلة وتدون إجابتك فيها هنا.
أ-هل أميل لنبذ الحاضر لأفكر في المستقبل؟
ـ أتراني أحلم بروضة سحرية مزهرة عبر الأفق
بدلا من أن انعم بالزهور المتفتحة من حولي ؟
ب- هل أجعل حياة اليوم مريرة بتحسري على ما حدث في الماضي
الذي ولى ولم يعد له كيان؟
ح- هل أستيقظ كل صباح مغرماً بأن
(استمسك باليوم)
لكي استخلص منه أقصى ما أستطيع ؟
د – أتراني أحصل من الحياة على أكثر مما أحصل عليه الآن
لو أنني (عشت في حدود يومي)؟
ه- متى أبدأ بتطبق هذا المبدأ ؟
الأسبوع القادم؟
غدا ً؟
اليوم؟
الفصل الثاني
وصفه سحرية لتبديد القلق
إذا كان لديك مشكلة تبعث القلق ,
فطبق وصفة ويليس كاريير السحرية فتخذ الخطوات الثلاث :
1- اسأل نفسك : ما هو أسوأ ما يمكن أن يحدث لي ؟
2- هيئ نفسك لقبول أسوأ الاحتمالات؟
3- ثم اشرع في انقاذ ما يمكن انقاذه.
الفصل الثالث
عليك بالاسترخاء والترفيه
إن الترفيه يؤدي إلى الاسترخاء ولكي ترفه عن نفسك اتبع ما يأتي :
1/ ثق بالله وأعتمد عليه.
2ـ أعط بدنك قسطه من النوم .
3/استمتع بالموسيقى
(ونحن كمسلمين أرى متعتنا في قراءة كتاب الله لاتعادلها متعة)
انظر إلى الجانب المبهج للحياة وثق بعد ذلك أن الصحة والسعادة من نصيبك
حقائق أساسية عن القلق يجب أن تعرفها:
القاعدة الأولى
إذا أردت أن تتجنب القلق
افعل ما فعله (سير وليم أوسلر) عش في نطاق يومك ولا تقلق على المستقبل.
عش اليوم حتى يحسن وقت النوم.
القاعدة الثانية
عندما تأخذ المشكلات بتلابيبك- في المرة القادمة- ولا تستطيع منها فكاكا ً
جرب الطريقة السحرية التي فعلها ويليس كاريير.
اسأل نفسك:
أ‌- ما أسوأ الاحتمالات التي يمكن أن تحدث؟
ب-هيئ نفسك ذهنيا ً لقبول أسوأ الاحتمالات إذا لزم الأمر.
ج-حاول أن تنقذ ما يمكن إنقاذه من هذا الاحتمال الذي هو أسوأ الاحتمالات
والذي أعددت نفسك نفسيا ً لقبوله.
تسعة اقتراحات للحصول على أقصى فائدة مما وضعه (ديل كارنجي) لنا في كتابه هذا
رغبة عميقة راسخة وتصميم قوي على قهر القلق والتغلب عليه
وبدء حياة جديدة سعيدة ننمي هذه الرغبة
بالتذكرة والتكرار بأهمية هذه المبادئ
وتصور أن العمل وفق هذه المبادئ يعيننا على أن نحيا حياة سعيدة.1
- اقرأ كل فصل قراءة سريعة لتستخلص الفكرة العامة
وأعمد ثانية إلى الفصل وتعمق في قراءته.
2- توقف عن القراءة وفكر فيما قرأت وسائل نفسك :
متى وأين تطبق كل اقتراح طالعته.
3- ضع خطا ً تحت الاقتراحات التي يمكن تطبيقها
وهذا يسهل المراجعة وخطا ً تحت الاقتراحات ذات الأهمية الخاصة.
4- ينبغي أن تخصص ساعات كل شهر لتراجعه مرة أخرى.
5- للاستفادة من القواعد الواردة في هذا الكتاب جربها
واعمل بها طبقها في كل مرة تسنح لك الفرصة بذلك.
إن المعرفة التي نستخدمها هي وحدها التي تعلق في أذهاننا.
6- راهن من حولك على أن يضبطوك وأنت متلبسا ً بخرق أحد المبادئ الواردة.
7- كيف يمكن تصحيح الأخطاء
(طرق هارل وفرانكلن)
1/ أحتفظ بسجل تدون فيه الحماقات والأخطاء التي ارتكبتها واستفت النقد من أجلها
2/عد إليه بين الحين والآخر لتستخلصمنه العبر التي تفيدك في مستقبلك
واعلم أن من العسير أن تكون على صواب طول الوقت .
افعل كما فعل هيتل اسأل الناس النقد النزيه الصريح.
8- احتفظ بمذكرة تدون فيها انتصاراتك الناشئة عن تطبيق هذه المبادئ.
القاعدة الثالثة
ذكر نفسك دوما ً بالثمن الفادح الذي يتقاضاه القلق من صحتك
وأعلم أن رجال الأعمال الذين لا يعرفون كيف يكافحون القلق
يموتون موتا ً مبكرا ً.
الجزء الثاني
الطرق الأساسية لتحليل القلق
كيف تقلل أسباب القلق وتزيلها
(طريقة كارير تزيل بعض أنواع القلق فقط)
1-استخلص الحقائق.
2-حلّلّ هذه الحقائق.
3-اتخذ قرارا ً حاسما ً ,ثم أعمل بمقتضى هذا القرار .
1-استخلص الحقائق
(التي تسبب القلق)
إذا بذل الإنسان شيئا ًمن وقته للحصول على الحقائق المجردة
فإن قلقه غالبا ً ما يتبخر على ضوء المعرفة التي يجنيها .
(قلما نحن نعنى بالحقائق إطلاقا ً وإذا حدث أن حاول أحدنا استخلاص الحقائق ,فإنه يتصد منها ما يعضد الفكرة الراسخة في ذهنه ولا يعني بما ينقضها أي أنه يسعى للحقائق التي تبرر عمله وتتفق مع أمانيه).
(يقول أندريه موروا:كل ما يتفق مع ميولنا ورغباتنا الشخصية يبدو في لأعيننا معقولا ً
أما ما يناقض رغباتنا فإنه يثير غضبنا ).
وللحصول على الحقائق المجردة يجب أن نفصل بين عواطفنا وتفكيرنا
نتبع ما يلي
1-عندما أحاول استخلاص الحقائق أتظاهر
كأنما استخلصها لا لنفسي وإنما لشخص أخر
وهذا الاتجاه الذهني يساعدنا على اتخاذ نظرة محايدة إلى الحقائق مجردة من العاطفة.
2-استخلص الحقائق المضادة لمصلحتي ثم أدون المجموعتين من الحقائق
التي من مصلحتي والتي تنافي مصلحتي وأدرسها جيدا
وغالبا ً ما أجد الرأي السديد شيئا ً يتوسط هذين النقيضين
القاعدة1: استخلص الحقائق وأفعل ما فعله العميد هوكس
تجنب حل مشكلاتك ما لم تحصل أولا ً على الحقائق بطريقة محايدة .
القاعدة2:حل هذه الحقائق.
القاعدة3:اتخذ قرارا ًحاسما ً ثم اعمل بمقتضى هذا القرار
إن مقدار خمسين في المائة من القلق يتلاشى
بمجرد أن أصل إلى قرار حاسم وأضع المعالم
وأن أربعين في المائة مما تبقى من القلق يتلاشى
عندما أبدأ بتنفيذ القرار الذي اتخذته.
عندما تتوصل إلى قرار وتأخذ في تنفيذه
ضع نصب عينيك الحصول على نتيجة
ولا تهتم لغير هذا عندما تتخذ قرارا ً
لا تتردد ولا تحجم ولا تراجع خطواتك ولا تخلق لنفسك الشكوك والأوهام
ولا تنظر إلى الوراء بل أقدم على تنفيذ قرارك.
طبق طريقة (جاليه ليتشفورد)
في التغلب على إحدى المشكلات التي تسبب لك القلق اكتب
1- لماذا يساورني القلق ؟
الجواب…….
2-ماذا استطيع أن أفعل للتغلب على القلق؟
الجواب…….
3- ما هي أفضل وسيله للقضاء على القلق؟
الجواب…….4
- متى أبدأ بتنفيذ هذه الوسيلة؟
الجواب…….
الفصل الخامس
كيف تطرد خمسين في المائة من القلق المتعلق بعملك.
إذا أنت أجبت عن الأسئلة الأربعة التالية وعملنا وفقا ً لإجابتك.
1- ما هي المشكلة؟.
2- ما هو منشأ المشكلة؟.
3- ما هي الحلول الممكنة لهذه للمشكلة؟.
ولكي تجيب على هذا السؤال يجب علي أن تدرس الحقائق المحيطة بمشكلتك
واعمد إلى سجل تجاربك مع هذه المشكلة
ستجد انه خلال فترة تتكشف لك حقائق مدهشة
حقائق احتمالية
4- ما هي أفضل الحلول؟
الطرق الأساسية لتحليل القلق القاعدة 1
: استخلص الحقائق
وأذكر قول العميد هوكس :إن نصف القلق في العالم منشؤه
محاولة الوصول إلى قرارات حاسمة قبل أن تكتمل لدينا المعلومات الكافية لاتخاذ القرارات القاعدة 2:
بعد أن تزن الحقائق بعناية,اتخذ قرارا ً .
القاعدة 3: متى اتخذت قرارا ً حصيفا ً أقدم على تنفيذه
ولا تهب العواقب
القاعدة 4: عندما يساورك القلق على عملك
أجب عن هذه الأسئلة الأربعة ودون إجابتك.
أ‌- ما هي المشكلة ؟.
ب- ما سبب المشكلة؟.
ج- ما هي الحلول الممكنة ؟.
د- ما هي أفضل الحلول؟
الجزء الثالث
كيف تحطم عادة القلق قبل أن تحطمك.
كيف تطرد القلق من ذهنك
إن القلق سرعان ما يتلاشى إذا انشغل الإنسان بعمل يتطلب شيئا ً من الابتكار والتفكير
ضع قائمة بالأشياء التي يلزمها التصليح صنابير ,ستائر……الخ
قم بذلك في أثناء فراغك
إن الاستغراق في العمل يطرد القلق
(السبب في ذلك هو أحد القوانين الأساسية التي اكتشفها علم النفس
(وهو ليس في المجال لأي ذهن بشري مهما كان خارقا ً
أن ينشغل بأكثر من أمر واحد في وقت واحد)
(إن إحساسا ً بالاطمئنان والسلام النفسي والاسترخاء الهنيء
يلطف على أعصاب الإنسان عندما يستطرد في العمل)
إذا لم ننشغل أنا وأنت بالعمل جلسنا في أماكننا وأطلقنا العنان لخواطرنا
فسوف يبدو نشاطنا هباء وتتوزع إرادتنا)
كي تحطم عادة القلق إليك بالقاعدة رقم (1)
أستغرق في العمل
إذا ساورك القلق انشغل عنه بالعمل وإلا هلكت يأسا ً
الفصل السابع
لا تدع الهموم تغلبك على أمرك
لا ينبغي للإنسان أن يشغل نفسه بالتوافه هذا إذا أراد السلام والاطمئنان.
ما سبب القلق؟؟؟
إذا نحن بالغنا في الاهتمام بالتوافه انتابنا القلق من أجلها
وإذا نحن لم نعرها اهتمامنا نسيناها إطلاقا ً.
قال وزرائيلي(إن الحياة أقصر من أن نقصرها)
يقول أحدهم أن هذه الكلمات ساعدتني على احتمال أكثر من تجربة مريرة
فنحن غالبا ً ما نسمح لأنفسنا الثورة من أجل توافه
كان من الأفضل تجاهلها
إننا ننفق ساعات العمر التي لا يمكن تعويضها في اجترار أحزان
كان يجب أن يطويها الزمن لذا يجب أن نملأ حياتنا بالنشاط المثمر والأفكار المجدية والأعمال النافعة فالحياة أقصر من أن نقصرها.
القاعدة رقم (2)
لا تسمح لنفسك بالثورة من أجل التوافه
وتذكر أن الحياة أقصر من أن نقصرها
الفصل الثامن
استعن بالإحصاءات على طرد القلق.
إن معظم القلق ,والاهتياج والمخاوف التي نعانيها مرجعها إلى تخيلاتنا
التي لا أساس من الحقيقة
اختبر الحقائق وأنظر إن كان هناك ما يبرر قلقك ومخاوفك بالإحصاءات
وقل كم مرة حصل هذا الأمر معي أو مع غيري.
القاعدة رقم(3)
استعن على طرد القلق بالإحصاءات والحقائق الثابتة
وسأل نفسك هل هناك ما يبرر مخاوفي ؟ما هو احتمال حدوث ما أخشاه.
الفصل التاسع
ارض بما ليس منه بد .
كن مستعدا ً لتقبل ما ليس منه بد فإن تقبل الأمر الواقع
خطوة أولى نحو التغلب على ما يكتنف هذا الأمر من صعاب .
يقول الرسول الكريم( ارض بما قسم الله لك تكن أغنى الناس )
لا تمنحنا الظروف السعادة أو تسلبنا إياها
وإنما كيفية استجابتنا لهذه الظروف هي التي تقرر مصيرنا.
(هناك طريق واحد يفضي إلى السعادة
وذلك بالكف عن التوجس من الأشياء التي لا سيطرة لإرادتنا عليها)
هبني اللهم الشجاعة والقوة لأرض بما ليس منه بد.
وهبني اللهم الشجاعة والقوة لا غير ما تقوى على تغييره يداي
وهبني اللهم السداد والحكمة لأميز بين هذا وذاك.
القاعدة رقم (4)
ارض بما ليس منه بد .
الفصل العاشر
اجعل للقلق حدا ً أقصى .
مبدأ خاسر (كل شيء أو لا شيء)
النجاح المتكرر ليس وليد الحظ.
أهم مبدأ في المضاربة والتجارة وفي المشكلات الشخصية
قرر حدا ً أقصى للخسارة(للانتظار).
في كل صفقة أعقدها أو موعد اتفق عليه.
مثال
سهم بخمسين دولار حد أدنى 5 دولار
(عندما ينخفض سعر السهم 5 دولارات يجب أن نبيع)
يقول فرانكين:إني أرى أن جانبا ً كبيرا ً من شقاء الإنسان
مرجعة إلى سوء تقديرهم لقيم الأشياء.
القاعدة رقم(5)
عندما يساورك القلق من أجل الحصول على شيء
اسأل نفسك هذه الأسئلة
1-ما مدى الفائدة التي سيعود بها علي هذا الأمر الذي يساورني القلق من أجله.
2- كم من الوقت أجعله حدا ً أقصى لهذا القلق .3
- كم ينبغي أن أدفع ثمنا ً لهذا الشيء الذي يساورني القلق من أجله ولا أزيد عليه
الفصل الحادي عشر
لا تحاول نشر النشارة
عندما ينتابك القلق لأمور حدثت في الماضي
فأعلم أنك تمارس نشر النشارة.
لا تتحسر قط على ما فات من أخطائك
لأن الحسرة لن تجديك فتيلا ً
لأنه ليست هناك قوة في العالم يسعها أن تعيد الماضي
أو تغير منه أو تبدل وأذكر دوما ً
القاعدة رقم(6)لا تحاول أن تنشر النشارة.
الجزء الثالث في سطور
القاعدة(1):
انشغل عن القلق بالاستغراق في العمل فإن العمل
هو خير علاج للقلق.
القاعدة(2):
لا تهتم بالتوافه ولا تدع صغائر المشكلات تهدد سعادتك.
القاعدة(3):
كلما ساورك القلق عن شيء سائل نفسك
(ألا يمكن أن لا يحدث هذا الشيء الذي أقلق من أجله إطلاقا ً) .
القاعدة(4):
ارض بما ليس منه بد وإذا أدركت أن الفرصة لتغير شيء أو تبديله
قد تجاوزتك إلى غير رجعه فقل لنفسك
(هكذا أريد للأمر أن يكون ولا يمكن إلا أن يكون الأمر هكذا).
القاعدة(5):ضع حدا ً أقصى للقلق .
قدر قيمة الشيء ,ولاتعطيه من القلق أكثر مما يستحق .
القاعدة(6):
دع التفكير في الماضي
فليست هناك قوة تعيد الماضي ولا تحاول قط أن تنشر النشارة
الجزء الرابع
سبع طرق لخلق اتجاه ذهني يجلب لك الطمأنينة والسعادة.
الفصل الثاني عشر
حياتك من صنع افكارك.
إن للأفكار المسيطرة على المرء تأثيرا ً عظميا ً في تكييف حياته.
فإذا نحن راودتنا أفكار سعيدة كنا سعداء
وإذا تملكتنا أفكار سقية أصبحنا أشقياء
وإذا ساورتنا أفكار مزعجة غدونا خائفين جبناء
وإذا سيطرت علينا أفكار السقم والمرض فالأرجح أن نمسي مرضى سقماء
وهذا يذكرني بحديث رسول الله صلوات الله عليه وسلامه
عن ابن عباس-رضي الله عنهما- أن النبي صلى الله عليه وسلم دخل على أعرابي يعوده، قال وكان النبي صلى الله عليه وسلم إذا دخل على مريض يعوده قال : لا بأس طهورٌ إن شاء الله . فقال له: لا بأس طهور إن شاء الله. قال قلتُ طهورٌ كلا بل هي حمى تفور أو تثور على شيخٍ كبيرٍ تُزيره القبور. فقال النبي صلى الله عليه وسلم : فنعم إذاً )
وفي اليوم الثاني خرج الناس بجنازة فسأل رسول الله جنازة من ؟
فقيل العجوز
فقال : (غفر الله له ،لو أنه قال طهور)
وإذا نحن فكرنا في الفشل أتانا الفشل من غير إبطاء ,وإذا قمنا بندب أنفسنا ونرثي لها اعتزلنا الناس ,وتجنبوا عشرتنا .
المواجهة تعني إدراك كنه المشكلة واتخاذ الخطوات الايجابية اللازمة لحلها في هدوء واتزان .وأما القلق فيعني اللف والدوران حول المشكلات من غير وعي ولا إدراك.
حقيقة نفسية هو أن لا تجاهنا الذهني تأثيرا ً عجيبا ً على قوتنا .
إن هناك تأثيرا ً كبيرا ً لقوة الفكر على الجسد.
يقول علم النفس أن الفعل والإحساس يسيران جنبا ً إلى جنب فإذا سيطرنا على الفعل الذي يخضع مباشرة للإرادة
أمكننا بطريقة غير مباشرة أن نسيطر على الإحساس.
أي يقول علم النفس بطريقة أخرى
ليس في استطاعتنا أن نغير شيئا ً من إحساساتنا بمحض إرادتنا
ولكن في استطاعتنا أن نغير أفعالنا
فإذا غيرنا أفعالنا
تغيرت إحساساتنا بطريقة آلية.
إن الطريق المفضية للسعادة- إذا افتقدت السعادة –هي أن تبدو كما لو كنت سعيدا
أرسم على وجهك ابتسامة عريضة
وأرجع كتفيك إلى الوراء
وأملأ رئتيك بالهواء وغن مقطعا ٍ من أغنية أو صفر بفمك إن كنت لا تستطيع الغناء لليـــــــــــــــــــــــــــوم فقط
1- لليوم فقط سأكون سعيدا ً.فالسعادة تأتي من داخل النفس
وليس للمؤثرات الخارجية دخل في اجتلابها.
2- لليوم فقط سألائم بين نفسي وبين كل ما هو حادث
ولا أحاول أن أوافق بين كل شيء وبين رغباتي سأرض بأهلي وعملي وحظي على علاتها.3- لليوم فقط سأعتني بجسمي سأرعاه وأروضه وأغذيه ولا أسيء إليه أو أهمله
حتى يصبح آلة طيعة بين يدي .
4- لليوم فقط سأحاول أن أهذب عقلي .
سأتعلم شيئا ً نافعا ً
سأقرأ مادة بحاجة إلى مجهود ذهني وإمعان فكري
وأعمل على استيعابها .
5- لليوم فقط سأصقل روحي سأسدي معروفا ً لشخص
ولا أفصح له عن شخصي
وسأفعل على الأقل أمرين لا أرغب في أدائهما .
6- لليوم فقط سأكون محبوبا ً وسأبدو في أحسن هندام وأجمل مظهر
وأتحدث بصوت رزين وأتصرف بأدب وكرم
وأجزل مديحي للناس ولا ألوم أحدا ً
أو أفتش على أخطاء أحد ة ولا أحاول أن أوجه أحدا أو أسيطر على أحد .
7- لليوم فقط سأجرب أن أعيش لهذا اليوم فقط
فلا أواجه مشكلات حياتي كلها دفعة واحدة
ففي وسعي أن أنجز من خلال اثنتي عشرة ساعة أمور ا ً
تصبح ضخمة هائلة لو أنني أرجأتها إلى آخر العمر .
8- لليوم فقط سأضع لنفسي برنامجا ً .
سأكتب كل ما أود إنجازه في خلال ساعات اليوم
وقد لا أسير على هذا البرنامج
ولكن سأكتبه على أية حال فهو يخلصني من أمرين هما
(العجلة والاندفاع)
9- لليوم فقط سأختلي بنفسي نصف ساعة وأسترخي .
وفي خلال هذه المدة سأتجه بتفكيري إلى الله سبحانه
عسى أن تغدو حياتي أدنى إلى الكمال .
10- لليوم فقط سأتجنب الخوف وعلى الخصوص الخوف من ألا أكون سعيدا
وسأتمتع بكل ما هو جميل
وسأقنع نفسي بان أولئك الذين أحبهم يبادلونني الحب.
فإذا أردت أن تخلق اتجاها ً ذهنيا يجلب لك الصحة والسعادة
فإليك القاعدة رقم(1)
فكر في السعادة وأصطنعها تجدها بين يديك
الفصل الثالث عشر
الثمن الباهظ للقصاص
إن من يشكو داء السكر قد تكفي غصة واحدة للقضاء على حياة
الكراهية تحطم قابليتنا للاستمتاع بأكلنا
بدلا من أن نمقت أعداءنا
دعنا نشفق عليهم
ونحمد الله على أنه سبحانه لم يخلقنا على غرارهم
وبدلا من أن نصب الاتهامات وألوان الانتقام على رؤوس أعدائنا
دعنا نشملهم بالرحمة والشفقة والمعونة والعفو.
القاعدة رقم (2)
لا تفكر في محاولة الاقتصاص من أعدائك
فإنك بمحاولتك هذه تؤذي نفسك أكثر مما تؤذي أعداءك.
وأفعل مثلما يفعل الجنرال أيزنهاور
لا تضع لحظة في التفكير في أولائك الذين تبغضهم
الفصل الرابع عشر
لا تنتظر الشكر من أحد.
الشكر ثمره لا تنضجها إلا الرعاية الفائقة
ولذلك لا تجدها عند كل الناس .
(الرجل المثالي حسب تعريف أرسطو)
من يستمد السعادة من إسداء المعروف للآخرين
المزيد



ملخص كتاب الضغوط النفسية د. ناصر المحارب

الكتاب من إعداد: د. ناصر إبراهيم المحارب
معظم أجزاء هذا الكتاب مترجمة بتصرف من كتاب
مواطن الضعف لديك / لوين داير (1977)
الطبعة الأولى للكتاب عام 1411هـ – 1990م
مطابع الفرزدق – توزيع مؤسسة الجريسي/ الرياض.

جاء الكتاب في 179 صفحة، من القطع المتوسط، وقسم إلى عشرة فصول، رتبت بطريقة جميلة.
سأضع هنا ملخصا لكل فصل على حدة.
تحدث الكاتب في الفصل الأول عن القدرة الذاتية على التحكم بالانفعالات وابتدأ بتعريف السعادة على أنها “الشعور بأن الحياة جديرة بالعيش فيها“، وأنها تنبع من داخل الإنسان وليس من أشياء يمتلكها أو أشخاص يجب أن يكونوا بقربه ليشعر بالسعادة، وربط بين السعادة والذكاء بجعله المقياس الحقيقي للذكاء هو القدرة على العيش كعضو سعيد وفعال في المجتمع، والشخص الذكي هو الذي يستطيع التعايش مع مشكلاته اليومية، حتى ولو لم يتمكن من حلها.. فالسعادة ليست مرتبطة بغياب المشكلات.. لأن المشكلات مرتبطة بالحياة.
أن تتفادى التعاسة، فهذه عملية صعبة وبحاجة إلى تمرين، ولكن حاول أن تتعلم السعادة لأنها الحالة الطبيعية لكل إنسان.
التعاسة تجعلك تشعر بخمول نفسي قد يؤدي بك إلى الجمود، الذي عرفه بأنه الحالة (شديدة أو متوسطة) التي تمنعك من القيام بنشاطاتك المختلفة بالدرجة التي تريدها أنت. ويمكنك التخلص من الجمود بأن تعيش اللحظة (الحاضر).
في طريقك للبحث عن السعادة، ومحاولة إنجاز الكثير من الأمور؛ ستجد نفسك مدفوعا بأحد أمرين؛ الأول: الشعور بالنقص، والآخر: الرغبة في النمو. وإذا كان دافعك الحقيقي هو الرغبة في النمو فقد سلكت الطريق السليم. إذا أحسست بأنك تنمو فهذا يكفي، لأن هذا أفضل بكثير من أن تجعل دافعك الوحيد إصلاح أشياء تشعر من خلال آراء الآخرين أن لديك نقصا فيها. النتيجة الطبيعية لاختيارك للنمو كدافع هي قدرتك على أن تكون مديرا لنفسك في كل لحظة من لحظات حياتك، القدرة على إدارة نفسك تعني أن بإمكانك تسيير الأمور في صالحك.

أما الفصل الثاني يخبرك أن فاقد الشيء لا يعطيه، فلكي تكون قادرا على محبة الآخرين لا بد من أن تحب نفسك، وأبرز ما جاء فيه أن تعرف قيمة ذاتك التي لا يمكن لك أن تشعر بها من خلال الآخرين، أنت قدير إذا اقتنعت بذلك، ومعنى اعتمادك على الآخرين في تقييم ذاتك فإنك ستحصل على قيمتهم الذاتية وليس قيمتك. عليك أن تقدر ذاتك ولا تحتقرها ولا تعظمها لتصاب بمرض حب الذات، فالموازنة مطلوبة في هذا الأمر.. مطلوب فقط أن تحب ذاتك بالقدر الذي يمكنك من أن تحب الآخرين (فاقد الشيء لا يعطيه).
من أجمل ما جاء في هذا الفصل تعريفه للحب على أنه “القدرة والاستعداد لإعطاء الفرصة لمن تحب لكي يتصرفوا على ضوء الطريقة التي تعكس شخصياتهم الحقيقية“، لأنك إذا إذا أحببت نفسك أصبحت قادرا على أن تحب الآخرين، وتعطي الآخرين وتساعد الآخرين عن طريق حبك وعطاءك ومساعدتك لنفسك أولا.
حين تقول لأحدهم بأنك تحبه لا تنتظر ردا مماثلا لتشعر بالسعادة، يكفي أن تعبر أنت عما تشعر به. ومن المهم أن تفرق بين الحب النابع من الذات ولحب المبني على ردود فعل الآخرين، ولا تربط بين القيمة الذاتية للشخص بالتصرف الذي يبدر منه، بإمكانك أن تقول أنا لا أحب الطريقة التي تصرفت بها بدلا من أن تقول أنا لا أحبك. والشيء نفسه معك أنت لا تقيم ذاتك وفقا لتصرف تصرفته في وقت ما، من المهم أن تقبل ذاتك كما هي ثم تحاول تغيير الصفات التي لا تعجبك في نفسك, أو جسمك. قد لا تكون راضيا عن جسمك وهذا أمر مهم في تكوين صورة عن نفسك، إذا كان ما لا يعجبك أمر يمكنك تغييره لأنك أنت (ول

المزيد

ملخص كتاب لا تتسرع بالحلول

كتاب : لا تتسرع بالحلول
الناشر : مكتبة العبيكان – الطبعة العربية الأولى – 2001
لاتتسرع بالحلول Don’t Jump To Solution
ويليام ب- روس William B - Ross

" هدف الكتاب "

يهدف هذا الكتاب إلى تسليط الضوء على أوهام تؤثر غالباً فى " التفكير الإستراتيجى " وتحرف الأهداف .
سجل المؤلف ثلاثة عشر وهماً رأى أنها مربكة لشريحة واسعة من المنظمات .

تقع هذه الأوهام فى أربعة أقسام :-

§ إفتراضات تتحول فيما بعد إلى معتقدات ثابتة وخاطئة ، على الرغم من فقدانها لمبررات وجودها .

§ أهداف تختفى فى طيات الأهداف المعلنة فتقوّضها وتعيق المنظمات عن تحقيق

§ إنجازات يفترض لها أن تقود إلى وضع مختلف فعلاً .

§ تصوُّرات بأن الخطط ستقود بيسر وسهولة إلى التنفيذ الموعود والعمل المستمر.

§ توُّقعات أن الخطط لن تحتاج إلى تغييرات أساسية فى المنظمة وأنها سوف تنجح تماماً كما رُسِم لها .

القسم الأول : إفتراضات يمكن أن تكون أوهام

الوهم الأول : " لدينا خطة عظيمة "


يعنى هذا الوهم : الميل للنظر إلى الخيال وكأنه حقيقة . ويقود ذلك إلى رؤى ماضية مهجورة غالباً تسيطر على الطريقة التى تتوجه بها المنظمة لحل المشكلات.

لمعالجة هذا الوهم ، يجب أن تكون الرؤى ديناميكية ، ويجب أن تتطور ، ويجب العمل على كشف حقائق البيئة المحيطة بالمنظمة .

الوهم الثانى : " نحن رقم واحد "

يعنى هذا الوهم : ميل المنظمات القوى لتنسب لنفسها مهارات وقدرات أكبر مما تمتلكها فعلاً . ونتيجة لذلك يخلق الناس ما يُسمى " بخرافة المستوى العالمى " التى تمنع المنظمة من تحسين الأداء .

لمعالجة هذا الوهم ، يجب أن تتعلم المنظمة كيفية قياس حجمها الحقيقى وتفهم نقاط ضعفها .

الوهم الثالث : " نحن نملك السوق "


يعنى هذا الوهم : نزعة المنظمة الناجحة نحو إفتراض أنها تمتلك السوق ، وكثيراً ما يكون الإفتراض نذيراً بعجز المنظمة عن تعقب علاقاتها بالأسواق . وهذا ما يقود نمطياً إلى إخفاقات فى الإنتاج وفى تقديم الخدمات . وتجد المنظمة صعوبة فى توضيح أسباب هذه الإخفاقات .

لمعالجة هذا الوهم ، يجب أن تتعلم المنظمة أن لا تعزو كل نجاحاتها لمهاراتها ، وكل إخفاقاتها للحظ السيئ ، وأن النجاح طويل الأمد يُبنى فقط على تقديم نماذج جديدة ومنفذة بشكل جيد .

القسم الثانى : أهداف يمكن أن تكون أوهام

الوهم الرابع : " لقد قمنا بالتغيير "

يعنى هذا الوهم : ميل المنظمة إلى إعلان أن التغيير قد تحقق ، بينما – فى حقيقة الأمر – يكون الهدف غير المعلن، وغير المحدد بوضوح، هو الحفاظ على الحالة الراهنة إلى أقصى حد ممكن . وتكون النتيجة الطبيعية أن الطاقة الجوهرية كرست لمحاولة تجميل النماذج القديمة والحفاظ عليها فى أثواب جديدة .

لمعالجة هذا الوهم ، يجب أن يؤدى التغيير الفعّال إلى تغير فى طريق

المزيد



ملخص كتاب قوة عقلك الباطن ..جوزيف مورفي




يجمع هذا الكتاب المتميز بين الحكمة القديمة والعلم الحديث . وتشمل فصوله الرائعة ، على سبيل المثال (الكنز الذي في داخلك – كيف يعمل عقلك – القوة صانعة المعجزات في عقلك الباطن – الكشف عن طريق العقل في الأزمنة القديمة – نزوع العقل الباطن نحو الحياة وعقلك الباطن شريكك في الحياة) .
تأليف : جوزيف ميرفي
الناشر : مكتبة جرير

من بين اهم النقاط التي تعرض لها الكتاب نذكر:

1 - الكنز الذي بداخلك

2 - طريقة عمل عقلك الباطن

3 - قدرة عقلك الباطن على المعجزات

4 - دور العقل في الشفاء

5 - طرق عملية في الشفاء عن طريق العقل الباطن

6 - عقلك الباطن يميل إلى الحياة

7 - كيف تحصل على النتائج التي تريدها ؟

8 - كيف تستخدم عقلك الباطن في تحقيق الثروة ؟

9 - كيف تكون غنيا ؟

10 - عقلك الباطن شريك في نجاحك

11 -عقلك الباطن و عجائب النوم

12 - عقلك الباطن و المشاكل الزوجية

13 - عقلك الباطن و سعادتك

14 - العقل الباطن و العلاقات الانسانية

15 - كيف تستخدم عقلك الباطن في الصفح

16 - كيف يزيل اللاوعي العوائق العقلية ؟

17 - كيف تستخدم عقلك الباطن في إزالة الخوف ؟

هذه هي النقاط الرئيسة و ستكون هناك نقاط فرعية تندرج تحتها و سأعرضها اثناء الشرح

لنبدأ على بركة الله

اختي الكريمة ، اخي الكريم ، ان عقلكم الباطن هو مفتاحكم السحري للسعادة و راحة البال

قد يتسائل أحد منكم ، ماذا يمكن ان يفعل هذا العقل الباطن ؟ وماهي النتيجة الايجابية التي يمكن ان نحصل عليها من استخدام (العقل الباطن) اللاوعي في داخلنا ؟

هناك أمور كثير يمكن الاستفادة منها اذا عرفتم كيف تتعاملون مع الكنز الثمين وهو العقل الباطن منها :

1- زيادة الحيوية و الصحة حتى شفاء الجسم من كثير من الامراض الشاسعة بإذن الله

2- الحصول على التقدير الذي تريدونه ، والنجاح الذي تطمحون للوصول إليه

3- بناء الثقة اللازمة لفعل اشياء لم تكونوا قد تجرأتم على الاقدام عليها قط ، لكنكم دائما تريدونها

4- تنمية الصداقات و تعزيز العلاقات مع افراد الاسرة و الاصدقاء و زملاء العمل

5- تقوية اواصر الزواج او علاقات المودة و الحب العائلي

6- التغلب على العادات السيئة و التخلص منها

والكثير و الكثير من الاشياء و المعارف الاخرى

1- الكنز الذي بداخلك:

هل تعلمون اعزائي ان في باطن كل منكم منجم ذهب ؟

نعم هناك منجم ذهب في باطنكم تستطيعون من خلاله استخلاص كل شي ترغبون فيه ، فمهما كان الشيء الذي تبحثون عنه فإنكم تستطيعون استخراجه من هذا المنجم ، هذا المنجم هو عقلكم الباطن

تخيلوا أن أمامكم قطعة صلب ممغنطة يمكن ان ترفعوها حوالي عشر مرات من وزنها ، فإذا نزعتم من نفس قطعة الصلب قوة المغناطيس تلك ، فهل يمكنها ان ترفع دبوس صغيرة ؟

بالتأكيد لا ، هذا يشبه نوعين من الاشخاص أحدهما به قوة المغناطيس ، فهو يتمتع بالايمان و الثقة الكاملة في نفسه ويعلم انه ما ولد إلا كي ينجح و يحقق الفوز ، أما الاخر ليس بداخله قوة المغناطيس الجاذبة ، يملؤه الخوف و تسنح الفرص العديده امام عينه فلا يستغلها و يقول لنفسه سأفشل ، سأفقد أموالي ، لن احقق احلامي وهكذا ، ان هذا النوع من الناس لن يحقق الكثر من الانجازات في حياته ، لانه إذا كان خائفاً من المضي قدماً ، وسيبقى في مكانه ولن يتقدم ، فهو لم يجعل عقله الباطن منفتحا او بالاحرى لم يكتشف قوة عقله الباطن في تحقيق المعجزات

اذا اعزائي عليكم ان تصبحوا مثل المغناطيس الجاذب لتنطلقوا نحو النجاح بكل ايمان وثقة ، عليكم اكتشاف القوة العجيبة الموجودة في عقلكم الباطن التي تحقق المعجزات ، تستطيعون ان تحققوا في حياتكم المزيد من السلطة و الثروة و الصحة و السعادة و الهناء من خلال تعلمكم الاتصال بقوة العقل الباطن و اخراجها من مكمنها

انكم لستم في حاجة لامتلاك هذه القوة فانتم تملكونها فعلا ، ولكن انتم بحاجة إلى ان تتعلموا كيف تستخدمونها ، لتطبقونها في جميع جوانب حياتكم

ما هو هذا العقل الباطن ؟!!

العقل الباطن هو مركز للعواطف و الانفعالات ومخزن الذاكرة ، عليكم ان تنظروا لعقلكم الباطن كحديقة وانتم من يقوم بزراعتها ، فانتم من يقوم ببذر البذور وهي الافكار في حديقتكم ( عقلكم الباطن ) طوال اليوم وعلى اساس تفكيركم المعتاد ، واذا كنتم تبذرون الحب و السلام في عقلكم الباطن فإنكم ستحصدون الزرع في جسمكم و حياتكم ، واذا كنتم تبذرون الكره و الشر في عقلكم الباطن فانكم ستحصدون الفساد في جسمكم وحياتكم

اذا اعزائي من اليوم لا بل من الان ابدؤوا في زرع افكار السلام و السعادة و الرضا و السلوك الصحيح ، واستمروا في بذر هذه البذور (الافكار) الرائعة في حديقة عقلكم الباطن و سوف تحصدون محصولا رائعا ، وقد يكون عقلكم الباطن شبيه بالتربة التي ستنمو فيها البذور سليمة أو فاسدة ، اذا من المهم ان تتولوا رعاية أفكاركم بطريقة صحيحة لكي يثمر ذلك أوضاعا مرغوبة فيها فقط ، فعندما تكون الافكار التي اودعتموها في عقلكم الباطن أفكارأً بناءة خالية من الاضطراب فان القوى العجيبة الفاعلة لعقلكم الباطن سوف تستجيب و تتماشى مع الظروف بطريقة ملائمة

إن معرفتكم لتفاعل عقلكم الواعي و عقلكم الباطن سوف تجعلكم قادرين على تحويل حياتكم كلها ، صحيح اننا لا نستطيع تغير الظروف المحيطة بنا او العالم الخارجي و لكن نستطيع ان نغير أفكارنا و ما بداخلنا حتى نتأقلم مع الظروف و الاحوال

قد يسألني احدكم : ذكرت العقل الواعي والعقل الباطن فهل يوجد لدى الانسان عقلان ؟!!

لا بل كل شخص يملك عقلا واحدا إلا ان عقلكم يتسم بسمتين مميزتين والمهمتان اللتان يقوم بهما غير متشابهتين فكل مهمة لها خواص مميزة تفصلها والتسمية التي تستخدم للتمييز بين وظيفتي العقل هي العقل الواعي و العقل الباطن ، في المحاضرات القادمة سأوضح معنى العقل الواعي و العقل الباطن

كان هناك شاب في مقتبل العمر يعمل في احدى الشركات الكبيرة ، وكان شاب نشيط ومجتهد وذات يوم طلب منه المسؤول ان يلقي خطابا في ندوة تعقدها الشركة توضح اعمالها و انتاجاتها وما إلى غير ذلك ، فلما حان ذلك الوقت اصيب هذا الشاب بحالة رعب شديد وقال بأنه صوته اصيب بشلل نتيجة تقلصات سببها الخوف ، أدى الى انقباض عضلات الحنجرة ، وقد تصبب وجهه عرقا و شعر بالخجل لانه على وشك ان يلقى خطاب خلال دقائق معدودة ظل يرتعد من الخوف و الرعب ، وقال : ( ان الجمهور سوف يسخر مني ، لا استطيع ان القى هذا الخطاب ) ولكن فجأة صرخ قائلا ( نقطة الضعف في داخلي تريد القضاء على نقطة القوة عندي ) ووجه كلامه نحو نقطة ضعفه قائلا ( اخرجي من هنا )

ويقصد بنقطة القوة هي القوة اللامحدودة وحكمة عقله الباطن ثم بدأ يقول بتحدي ( اخرجي اخرجي نقطة القوة على وشك ان تنطلق )

هنا استجاب عقله الباطن و أطلق سراح القوى الحيوية الكامنة داخله ، عندما وصل إليه النداء ووقف وبدأ يلقى خطابه ، وفرح مرؤوسه بخطابه

اذا اعزائي عقلكم الباطن يتميز بالتفاعل و يستجيب لطبيعة أفكاركم ، وعندما يكون عقلكم الواعي ( هوالعقل الظاهري المتصل بالعالم الخرجي ويكتسب منه المعرفة ) مليئا بالخوف و القلق و التوتر، تطلق الانفعالات السلبية المتولدة في عقلكم الباطن

فعندما يحدث ذلك عليكم ان تتكلموا بحزم و احساس عميق بالمسؤالية إلى الانفعالات اللاعقلانية المولدة في عقلكم الباطن وتقولوا : ( إهدأ ، لا تتحرك ، إلني مسيطر على الوضع يجب ان تطيعني ، انت خاضع لقيادتي ، إنك لا تستطيع الدخول عنوة إلى مكان لا تنتمي إليه )

أنه امر مذهل ان تلاحظوا كيف تستطيعون التحدث بشكل رسمي وباقناع مع الحركة اللاعقلانية لذاتكم الخفية لكي تجلبوا الهدوء و الانسجام والسلام لعقلكم

إن العقل يشبه الملاح وقائد السفينة الواقف على مقدمتها ، فهو يوجه السفينة و يصدر الاوامر إلى طاقم السفينة في غرفة المحركات و الاخرين الذين يتولون قياس المسافات بين السفينة و السفن الاخرى ..الخ ، فالرجال في غرفة المحركات لا يعرفون اين يتجهون فهم يتبعون الاوامر فقط ، فقد تصطدم السفينة بالصخور إذا أصدر الربان تعليمات خاطئة ، فيكون هو المسؤول عن ذلك فهو الذي يصدر الاوامر التي يتم تنفيذها بطريقة آلية ، فاعضاء طاقم السفينة لا يراجعون القائد في تعليماته فهم ببساطة ينفذونها

هذا يشبه عقلكم ، فعقلكم الواعي هو الربان و القائد لسفينتكم التي تمثل جسمكم و بيئتكم ، ويتلقى عقلكم الباطن الأوامر التي تصدر من عقلكم الواعي ويقبلها كحقيقة

فعندما يقول احد ما: (أنا فاشل لن انجح ) عندئذ يقتبس عقله الباطن كلمته ويعتبرها دليلا على انه فعلا فاشل ، وعندما يصر على هذه الكلمات فان عقله الباطن سوف يتبع اوامره و سيمضي طوال حياته فاشلا

هناك مثال آخر بسيط : عندما تقول امرأة ما : ( استيقظ حتى الساعة الثالثة ، إذا تناولت قهوة في الليل ) فعندما تتناول هذه السيدة قهوة فان عقلها الباطن ينبهها ويقول لها (( الرئيس (عقلك الواعي ) يريدك ان تظلي مستيقظة هذه الليلة )) إذا هي التي ادخلت هذه الافكار و المعتقدات في عقلها

اعزائي ان عقلكم الباطن يعمل اربعا وعشرين ساعة يوميا ، ويضع ترتيبات مسبقة من اجل نفعكم ، ويصب ثمرة تفكيركم الاعتيادي في داخلكم

اعزائي هذه امثلة حقيقة من ارض الواقع ، وليس من الخيال ، وفعلا حدثت معي تجربة ثبتت صحة هذا الكلام ، سأخبركم بها

في احدى المرات قدمت على تخصص الخدمة الاجتماعية وهذا التخصص يحتاج لمقابلة شخصية وهي تحدد مصيري اما القبول او الرفض من قبل الجامعه ، مرت الايام وحان موعد المقابلة ، كنت خائفة إلى درجة بأن وجههي اصبح احمرا ، و صوتي يتخلله الخوف ، وقبلها سمعت ان فلانة رفضوها و فلانة تم رفضها وفلانة حولت لتخصص آخر بس رفضها وتم قبول 40 طالب و طالبة فقط من 120 في العام السابق ،( كنت اقول لنفسي لن يقبلوني هل سيتركون 100 طالب و طالبة و يقبلوني انا ؟ اضافة إلى ان هناك طلبة لديهم واسطات و اما انا فليس لدي احد ) فجأة توقفت و كأن احدا نبهني ، قلت لدي رب العباد انه لا احتاج للبشر ، فتوكلي على الله وحده ، هنا تذكرت قول الله عزو وجل ( ومن يتوكل على الله فهو حسبه ) قلت بحزم سأنجح في هذه المقابلة بإذن الله ، وسأساعد الناس وسأحقق حلمي الكبير ثم قالت يا رب ساعدني ، والله احسست بالشجاعة و القوة و الثقة ، وفعلا دخلت غرفة المقابلة لم اكن خائفة بل واثقة من نفسي و اجاباتي ، بعدها بفترة وجدت اسمي ضمن المقبولين في هذا التخصص

من هنا اكتشف كنز الثروة الذي بداخلي ، دعائي تغلغل إلى قلبي وثقتي و ثباتي توغلا إلى داخل عقلي الباطن ، استجاب عقلي الباطن لحديثي ، وهذا كله بفضل الله عز وجل

اعزائي تأكدوا ان تفكروا بكل ما هو صادق و شريف و نقي ومحبب إلى النفس و كل ما يشيع الخير ، وستحصلون عليه و خصوصا ، اذا كانت النية خالصة لوجه الله

تمرين بسيط

اعزائي جربوا هذا التمرين ، قبل ان تناموا قولوا و كرروا هذه العبارة عدة مرات باقتناع، اي انكم مقتنعين بقوة عقلكم الباطن وانه يستطيع فعل ذلك : اريد الاستيقاظ في الساعة ……. (( حددوا الوقت )) وسيوقظكم في هذا الوقت الذي حددتموه تماما ( تذكروا باقتناع تام حتى ينجح التمرين )

2- طريقة عمل عقلكم الباطن :

هناك مستويان لعلقكم المستوى الواعي و المستوى اللاواعي ( العقل الباطن ) ، فأنتم تفكرون بعقلكم الواعي ( او اي شيء تفكرون فيه باعتياد ) ، فهذا التفكير المعتاد يغرق في عقلكم الباطن الذي يبدع طبقا لطبيعة أفكاركم ، ان عقلكم الباطن يمثل مركز العواطف و الانفعالات و الابداع

فاذا فكرتم في الخير ، سوف يتدفق الخير في عقلكم الباطن ، و اذا فكرتم في الشر سوف يتدفق الشر في عقلكم الباطن ، اذا هذه هي طريقة عمل عقلكم الباطن

وهناك حقيقة عليكم ان تعرفوها وهي أن عقلكم الباطن يتعامل مع أفكار الخير و الشر على حد المساواة

فمثلما قلنا ، عندما يكون تفكيركم المعتاد بطريقة سلبية فإنه يكون السبب وراء فشلكم و احباطكم و تعاستكم ، ومن ناحية آخرى اذا كان تفكيركم المعتاد بطريقة ايجابية بناءة ، فإنكم ستتمتعون بالصحة الجيد و النجاح و الرفاهية وتحققون سعادتكم

هل تعلمون ماهو قانون عقلكم ؟

قانون عقلكم هو انكم ستحصلون على استجابة او رد فعل من عقلكم الباطن وفقاً لطبيعة الفكرة التي تحتفظون بها في عقلكم الواعي

ااذا يتقبل عقلكم الباطن ما يطبع بداخله او يؤمن به عقلكم الواعي ، انه لا يجادل عقلكم الواعي بل يطبق الاوامر على انها صحيحة وصادقة _ حتى لو كانت عكس ذلك _

ويشير علماء واطباء النفس إلى ان الافكار عندما تنتقل إلى عقلكم الباطن فانها تحدث انطباعات من خلايا المخ ، و بمجرد ان يتقبل عقلكم الباطن اية فكرة فانه يبدأ في الشروع فورا في وضعها موضع التنفيذ ، ويعمل عقلكم الباطن من خلال ربط الافكار باستخدام كل معرفة اكتسبتموها في مراحل حياتكم لتحقيق الغرض المنشود ، ويعتمد عقلكم الباطن على الطاقة و القوة و الحكمة اللامحدودة الكامنة في داخلكم ، و في بعض الاحيان يظهر عقلكم أنه قادر على التوصل لحل فوري لمشاكلكم ، ولكن في اوقات آخرى قد يأخذ الامر أياما و اسابيع او أكثر من ذلك ، فاساليبه تفوق الحصر

** العقل الواعي يقال عنه احيانا بأنه العقل الظاهري ، اي انه يتعامل مع الاشياء الظاهرية و الخارجية ، و يكتسب الادراك و المعرفة للعالم الظاهر ، حيث يتعلم عقلكم الواعي من خلال الملاحظة و التجربة و التعليم ، ووسائل هذا العقل في الملاحظة هي الحواس الخمسة ، اي ان عقلكم الواعي موجه في اتصالكم بالبيئة المحيطة بكم ( البيئة الخارجية ) ، وان اعظم وظيفة لعقلكم الواعي هو التفكير

فمثلا لنفترض ان كل منكم ذهب إلى مكان محبب حيث الطبيعة الخلابة ، و المناظر الجميلة ، والانهار الجارية وما إلى غير ذلك ، ستستنتجون ان هذا المكان جميل بناء على ملاحظتكم لهذه المناظر والحدائق و الانهار فهذا ما توصل إليه عقلكم الواعي ( الظاهري )

** أما عقلكم اللاواعي او الباطن و الذي يسمى ايضا بالعقل الغير ظاهري ، يفهم عن طريق الحدس او البديهة ، وهو مركز للعواطف و الانفعالات و مخزن الذاكرة كما تم توضيحه سابقا ، ويمتلك عقلكم الباطن القدرة على رؤية كل ما هو واقع وراء نطاق البصر وهو ما يطلق عليه الاستبصار او حدة الادراك

فالعقل الباطن هو الذكاء الذي يظهر عندما يكون العقل الواعي في حالة نعاس او نوم او هدوء

في المحاضرات السابقة عرفنا قانون العقل الباطن و هو ان عقلكم الباطن لا يجري المقارنات ، و لا يستخدم المنطق ولا يعتقد في الاشياء خارج نطاق ذاتيتها

ايضاهناك قانون آخر للعقل الباطن سنضيفه اليوم وهو ان عقلكم الباطن مذعن للايحاء أي سهل الانقياد

قد يتسائل احد منكم : ما هو الايحاء ؟

الايحاء هو عمل او سلوك يستهدف وضع شيء ما في ذهن و عقل احد الاشخاص و هو عملية عقلية يقبل الشخص من خلالها الفكرة التي اوحيت إليه و يضعها موضع التنفيذ

** عندما اتحدث عن الايحاء أكثر سيسهل عليكم فهمه **

القوة الرهيبة الكامنة في الايحاء

إليكم هذا المثال الذي يوضح القوة الرهيبة للايحاء ، لنفترض ان احد طاقم سفينة اقترب من احد ركاب سفينة يبدو عليه القلق و الهلع ، وقال له ( انك تبدو مريضا ، ان وجهك يبدو عليه الشحوب ، انني اشعر بأنك ستصاب بمرض دوار البحر ، دعني اساعدك في الوصول إ

reputation


 



رد مع اقتباس
قديم 19-10-2013, 06:29 AM   #2
مشرفة همس المواضيع الأسرية


الصورة الرمزية فراشة المنتدى
فراشة المنتدى غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 9290
 تاريخ التسجيل :  Aug 2012
 أخر زيارة : 14-06-2017 (06:38 PM)
 المشاركات : 3,155 [ + ]
 التقييم :  571
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Blueviolet
آخـر مواضيعي

التوقيت

 

افتراضي رد: ملخص كتاب لاتهتم بصغائر الأمور فكل الأمورصغائر




بارك الله فيك وعليك عهود
على هذه الكتب القيمة التي فيها نفع للإنسان
وحل لكثير من مشاكله
نفع الله بك حبيبتي
مودتي


اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي



 

 توقيع :
اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي





رد مع اقتباس
قديم 31-10-2013, 11:23 AM   #3
عضو مجتهد


الصورة الرمزية اسكندراني
اسكندراني غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 9791
 تاريخ التسجيل :  Oct 2013
 أخر زيارة : 05-01-2015 (12:53 AM)
 المشاركات : 216 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : #B45F04
آخـر مواضيعي

التوقيت

 

افتراضي رد: ملخص كتاب لاتهتم بصغائر الأمور فكل الأمورصغائر




الاستاذة عهود

كتاب قيم

وشرح مبسط ورائع

واسلوب مميز فى عرض الكتاب وافكاره

رغم الاختصار

لك منى خالص التقدير


اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي



 

 توقيع :


رد مع اقتباس
قديم 01-11-2013, 02:03 AM   #4
vip
مشرفة سابقة


الصورة الرمزية عهود
عهود غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 8259
 تاريخ التسجيل :  Feb 2011
 أخر زيارة : 27-03-2018 (05:09 PM)
 المشاركات : 20,295 [ + ]
 التقييم :  1057
لوني المفضل : #B45F04
آخـر مواضيعي

التوقيت

 

افتراضي رد: ملخص كتاب لاتهتم بصغائر الأمور فكل الأمورصغائر




اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة اسكندراني مشاهدة المشاركة
الاستاذة عهود

كتاب قيم

وشرح مبسط ورائع

واسلوب مميز فى عرض الكتاب وافكاره

رغم الاختصار

لك منى خالص التقدير

اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

جزيل الشكر لمرورك المعبر وكلماتك القيمة استاذ

اسكندرانى نورت متصفحى بحروفك تحيتى لك



 



رد مع اقتباس
قديم 01-11-2013, 02:05 AM   #5
vip
مشرفة سابقة


الصورة الرمزية عهود
عهود غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 8259
 تاريخ التسجيل :  Feb 2011
 أخر زيارة : 27-03-2018 (05:09 PM)
 المشاركات : 20,295 [ + ]
 التقييم :  1057
لوني المفضل : #B45F04
آخـر مواضيعي

التوقيت

 

افتراضي رد: ملخص كتاب لاتهتم بصغائر الأمور فكل الأمورصغائر




اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فراشة المنتدى مشاهدة المشاركة
بارك الله فيك وعليك عهود

على هذه الكتب القيمة التي فيها نفع للإنسان
وحل لكثير من مشاكله
نفع الله بك حبيبتي
مودتي


اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي

اشكرك استاذة فراشة المنتدى على مرورك الراقى

فما اجمل ان نتطلع على شىء مفيد فى حياتنا تحيتى لك



 



رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
ملخص, لاتهتم, الأمور, الأمورصغائر, بصغائر, فكل, كتاب


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
موسوعة العلماء ... عهود الموسوعة العلمية 15 05-04-2011 03:23 AM
كتب دينيه للتحميل هناء محمد كتب إسلامية 8 24-01-2011 11:57 AM
تمرينات الاستعداد لرمضان .... ملخص كتاب اسرار المحبين هل ترانا نلتقي نور الاسلام 4 27-07-2010 03:16 AM


الساعة الآن 04:26 PM بتوقيت القاهرة




Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd. Designed & TranZ By Almuhajir
جميع المواضيع تعبر عن رأى كاتبها فقط دون ادنى مسئولية على المنتدى
vEhdaa4.0 by vAnDa ©2010
مودي ديزاين , المصممه اميرة صمتي