الموضوع: مذنبون
عرض مشاركة واحدة
قديم 19-11-2007, 01:11 PM   #1
كبار الشخصيات
مؤسس قسم مصر التي في خاطري


الصورة الرمزية سامي
سامي غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 28
 تاريخ التسجيل :  Feb 2007
 أخر زيارة : 29-05-2016 (12:41 PM)
 المشاركات : 1,818 [ + ]
 التقييم :  405
لوني المفضل : #B45F04
آخـر مواضيعي

التوقيت

 

Post مذنبون




مذنبون ....
--------------
* نذكر الله عز و جل عند الدعاء - و عندما نؤدي فروض عبادتنا من صلاة و صيام و ذكاة –
و نتاسى ان نذكر الله عز و جل في عملنا – فنذهب الي عملنا قبل ثواني من رفع دفتر الحضور و نستعد للانصراف قبل نهاية الدوام بنصف ساعة و بين الموعدين نطالع الصحف و نتناول طعام الافطار و نحكي ما شاهدناه من برامج في سهرة الامس
( (متوسط عمل الفرد في بلادنا لا يتجاوز 27 دقيقة في اليوم ) )
و كلنا نشاهد و نري ما يحدث في أماكن العمل – و لا نعترض أو ننكر ذلك حتى بقلوبنا

* نثور لنصرة نبينا المصطفي عليه الصلاة و السلام من أي إساءة تأتي من الغرب و تقوم المظاهرات و تعقد المؤتمرات ثم تصدر بيانات المطالبة بقطع العلاقات و مقاطعة البضائع الأجنبية
-- و لا نثور و لا نغضب من الإساءة الكبري لديننا و لنبينا عليه الصلاة و السلام
-- و أي إساءة اكبر من إننا غير قادرين علي إطعام أنفسنا
-- و إننا نهمل في عملنا و إننا نلعن الرشوة و نحن عنصر فيها و نلعن الفساد و نحن جزء
منه علي الأقل بالصمت الغريب
(( الناتج القومي لدولة اسبانيا و هي اقل دول اوروبا الغربية انتاجا يزيد عن الناتج القومي لكل الدول العربية مجتمعة ))


* نستعد للشهر الفضيل شهر الصيام بما لذ و طاب من الطعام و نشاهد محلات السوبر ماركت و الاسواق و و قد ازدحمت بالرواد في شهر الصيام
((مصروفات الطعام في شهر رمضان ثلاثة أضعاف عن مثلها في باقي شهور السنة ))

* نستعد لشهر القيام بحشد كثيف من المسلسلات و البرامج الترفيهية
(0و لا نلقي باللوم علي الفضائيات فنحن من يحقق لها أعلى نسبة مشاهدة و اعلي إيرادات من الإعلانات ))



* نشكو البطالة و ندرة فرص العمل
-- و نحن من أهدرنا قيمة العمل اليدوي و نستورد لأدائه ملايين البشر
-- نحن من قلبنا الهرم و وضعنا في قاعدته جيش جرار من المدراء و الأطباء و المهندسين
و المحاسبين و المحامين و غيرهم من أصحاب المؤهلات العليا
-- و مازلنا نبني العديد من الجامعات و نهمل بناء مراكز التدريب فالموضوع عرض و طلب
و نحن من يطلب
(( نفرح بالابن المهندس العاطل عن العمل و نرفض إن يكون صاحب حرفة يعيش منها ))

* و نحن السبب في تأخير سن الزواج و في ظهور مشكلة العنوسة بما نضعه من عراقيل و مشاكل إمام الشباب المقبل علي الزواج –
(( ثم نشكو من من لهو الشباب و نتهم بعدم تحمل المسؤلية ))


-- نحن السبب في انحراف شبابنا و إدمانه عندما قدمنا له الفراغ و نزعنا من نفسه الأمل
و علمناه الغش
-- الأب يبذل النفيس و الغالي ليحصل الابن علي اعلي الدرجات بالطرق المشروعة و أيضا الغير مشروعه بالتوصية عليه في لجان الامتحانات لمساعدته في الإجابة
-- بل إن قري كاملة تخرج عن بكرة ابيها لارهاب المراقبين و تهديدهم حتى يغش أبنائهم
(( ساعدنا الابناء علي الغش في الاختبارات الدراسية ثم نشكو من عقوقهم بعد ذلك ))

* عن أحوالنا التي لا تسر عدو و لا صديق نلقي اللوم على حكامنا و نتجاهل نصيبنا من
مسئولية تدهور أحوالنا رغم إن نصيبنا في المسئولية كبير



ومازال الأمل يعيش فينا
* نراه في صورة فتي لا يتجاوز عمره اثنتي عشر عاما يقف أمام دبابة و يقذفها بقطعة حجر
عنما انظر الى حجم الفتي و حجم الدبابة – الى وزن الفتي و وزن الدبابة – الى طول
ذراع الفتي و طول مدفع الدبابة – الى الحجر في يدي الفتي و الى دانة الدبابة
* في داخل نفس ذلك الفتي إيمان يمده بقوة قادرة علي قهر الدبابة
(( اختفت صورة الفتي و الدبابة تماما من وسائل الاعلام ))

مازال الأمل يعيش فينا
* نراه في صياد يجدف بيديه من فوق قارب صغير و يلقي بشباكه في الماء و هو يقول
يا رزاق يا كريم و يعود ليطعم أهل بيته
(( يبحث عن طعامه و لا يبحث عن خاتم سليمان ) )

مازال الأمل يعيش فينا
* نراه في فلاح يحرث أرضه – يرمي البذور – يرويها من عرقه – يحميها بسواعده
و في كل لحظة في أرضه يذكر الله عز و جل – و الشقوق في يديه اكبر من شقوق
أرضه --
(( يحصد زرعه ليستر نفسه و يجهز لعرس ابنته ))

مازال الأمل فينا
* نراه في فران يقف أمام الصهد - نراه في عامل أمام أفران الصلب
نراه في مقاتل يحمل في جيبه رسالة الى ابنه و زوجته لا يعلم متى يرسلها
و متى يأتيه الرد

* مازال الأمل فينا
نراه في أم تطعم وليدها –نراه في زوجة تحفظ زوجها – نراه في ابنة تحفظ العهد

* مازال الأمل فينا
أراه في أجمل همسة – فتاة في عمر الزهور - و هي تقهر مرضها بجملة واحدة تقولها
( الله كريم )

reputation

الموضوع الأصلي : مذنبون || الكاتب : سامي || المصدر : أكاديمية همس الثقافية

 



 



رد مع اقتباس